أخبار مصر

إشادة كبيرة بمبادرة حياة كريمة الرئاسية

إشادة كبيرة بمبادرة حياة كريمة الرئاسية

محتويات الموضوع

إشادة كبيرة بمبادرة حياة كريمة الرئاسية بحيث تلاقي المبادرة اهتمام كبير من العالم، والدليل على ذلك أن الأمانة العامة لمنظمة الأمم المتحدة قامت بالموافقة على إدخال مبادرة حياة كريمة الرئاسية ضمن المشروعات الخاصة بسجل منصة “الشراكات من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة” والتي تكون تابعة لمنظمة الأمم المتحدة، وبذلك يتم تأكيد جدية العمل والخطوات المتخذة بالمبادرة.

إشادة كبيرة بمبادرة حياة كريمة الرئاسية

ما قاله رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب

حيث أشار رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب النائب طارق رضوان إلى أن موافقة الأمانة العامة لمنظمة الأمم المتحدة على إدخال مبادرة حياة كريمة الرئاسية ضمن المشروعات الخاصة بسجل منصة الشراكات من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة التي تتبع منظمة الأمم المتحدة ما هي إلا دليل على جدية العمل بالمبادرة وأهدافها وكذلك دليل على أن المبادرة تعتمد على منهج علمي وتستند إلى معايير واضحة توضح العدالة الاجتماعية من معايير منظمة حقوق الإنسان.

 أهداف مبادرة حياة كريمة

أوضح النائب طارق رضوان أن مبادرة حياة كريمة هدفها الأول هو مساعدة الفئات الأولى بالرعاية بالمجتمع وذلك لتقوم بالنهوض بهم وبالتالي تحسين المستوى المعيشي لهذه الفئة وضمان حياة أفضل للمواطنين وكذلك ضمان حقوق المواطنين الاجتماعية والاقتصادية والأولوية في الحق في التنمية.

ما هو المبادرة في توفير الاحتياجات الأساسية؟

إن لمبادرة حياة كريمة دور رئيسي في توفير الاحتياجات الأساسية التي تمثل أهم الحقوق الإنسانية لفئة كبيرة جدًا من فئات الدولة المصرية وهم فئة محدودي الدخل، وهذا ما يجعل المبادرة عبارة عن رسالة للعالم بأثره وذلك بتغيير السياسات المصرية العمل على تحسين حياة البسطاء وتلبية احتياجاتهم وعدم تهميشهم.

ما هي إنجازات مبادرة حياة كريمة؟

إن المبادرة تقوم بتوفير فرص عمل وذلك خلال دعمها للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وكذلك تقوم بتوفير المياه والصرف الصحي للأسر الفقيرة، وأيضًا تقوم بتوفير سكن لائق للفقراء، وتقوم بتقديم خدمات تعليمية وطبية، وكذلك تقوم بتقديم دعم عيني بشكل مستمر للأسر الأكثر احتياجًا، وبالتالي تقوم بإقامة المشروعات الصغيرة لمن هم في أمس الحاجة لهذه المشروعات.

بالإضافة إلى أن المبادرة ساهمت بشدة في تخفيف الآثار السلبية لفيروس كورونا، وقامت بتحسين المستوى المعيشي للفئات الأكثر احتياجًا.

 

 

 

 

المصدر: الأقباط نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى