أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، الثلاثاء، ارتفاع الوفيات بفيروس كورونا المستجد في البلاد، إلى 3872 حالة، وذلك في وقت كشف فيه حامد سوري، العضو في “المركز الوطني لمكافحة فيروس كورونا” في إيران وجود ما يقارب النصف مليون إصابة في البلاد.

وأفاد مسؤول في وزراة الصحة الإيرانية أن عدد الإصابات بالوباء ارتفع إلى 62 ألفا و589 إصابة.

وكان سوري قد كشف في حديث لوكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “إيرنا” مساء الاثنين أنه نظرا لعدم اكتشاف العديد من المرضى الذين يعانون من أعراض خفيفة من كوفيد-19، فإن التقديرات الحالية من قبل الحكومة غير دقيقة.

البرلمان: لن نغلق

وعلى الرغم من توقع ارتفاع أعداد المصابين حتى من قبل وزارة الصحة بحسب ما نقلته وسائل اعلام إيرانية الثلاثاء عن وزير الصحة، فقد رفض البرلمان الإيراني مشروع قانون ينص على تعطيل البلاد مدة شهر، وفرض حجر صحي كامل للحد من انتشار الوباء.

في التفاصيل، رفض البرلمان ال​إيران​ي مشروع قانون وقع عليه 16 نائبا من أصل 290، ينص على تعطيل البلاد مدة شهر، وفرض حجر صحيا كاملا للحد من انتشار ​فيروس كورونا​.

بدوره، لفت نائب رئيس البرلمان مسعود بزشكيان الذي ترأس الاجتماع، إلى أنه ما كان ينبغي لرئاسة البرلمان تسلم مشروع القانون والتصويت عليه، بل على الحكومة تقديم لائحة إلى البرلمان تضم آليات مقترحة لتعطيل البلاد، بحسب ما قاله لوسائل إعلام محلية.

من إيران (فرانس برس) من إيران (فرانس برس)

وعقد ​البرلمان الإيراني​ صباح الثلاثاء، أول اجتماعاته منذ تفشي فيروس كورونا في إيران.

يشار إلى أن وزير الصحة في إيران كان أعلن الثلاثاء، أن السلطات المعنية لم تصل بعد إلى مرحلة السيطرة على فيروس كورونا، مرجحاً أن يستمر وضع التفشي حتى نهاية شهر مايو/أيار.

استئناف أنشطة اقتصادية

في السياق أيضا، أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني قبل أيام، أن بلاده ستستأنف الأنشطة الاقتصادية “منخفضة المخاطر” في 11 أبريل نيسان رغم أن إيران تشهد أكبر عدد إصابات ووفيات بفيروس كورونا المستجد في الشرق الأوسط.

من إيران (فرانس برس) من إيران (فرانس برس)

وأضاف روحاني في اجتماع بثه التلفزيون “تحت إشراف وزارة الصحة، كل الأنشطة الاقتصادية منخفضة المخاطر سيتم استئنافها اعتباراً من السبت”.

وقال “ثلثا العدد الإجمالي للموظفين الحكوميين سيعمل من خارج المكاتب اعتباراً من السبت… لا يناقض القرار نصيحة البقاء في المنزل التي أصدرتها السلطات الصحية”.

ووصل عدد الوفيات جراء كورونا في إيران 3872 وفاة، في حين بلغ العدد الإجمالي للمصابين 60500 إصابة.