أخبار الاقباط

اسر شهداء ليبيا : سعداء لإنتاج فيلم ” السرب” لتجسيد الضربة الجوية للثأر لأبنائنا

كتب : نادر شكرى
ترحيب واشادة من اسر ليبيا’>شهداء ليبيا بقرية العور بسمالوط بانتاج فيلم “السرب” يتناول الضربة الجوية التى نفذها الجيش فى ليبيا ضد داعش بعد ذبح 21 قبطيا على يد داعش ، إنتاج شركة سينرجى ومن تأليف عمر عبد الحليم وإخراج أحمد نادر جلال، بطولة كل من: أحمد السقا والفنانة هند صبرى، ومنى زكى، ودياب، وكريم فهمى، وآسر ياسين، وشريف منير ومحمود عبد المغنى.
 
واكدت الاسر ان هذا الفيلم يؤكد أن الدولة المصرية لا تنسى ابنائها ، وانتاج هذا الفيلم يذكر العالم ما تعرض له الشهداء الاقباط على يد داعش ، ويعيد توثيق لرد فعل الدولة المصرية للثأر للشهداء .
 
وقال بشير، شقيق الشهيدين بيشوي وصموئيل اسطفانوس ” نقدر كافة الجهود التى تتم لتوثيق مذبحة الشهداء وقد شاهدنا برومو فيلم السراب الذى يمثل تجسيد للضربة الجوية ونشعر بالفخر لتوثيق السينما المصرية لمذبحة الشهداء وان جميع الاسر فى اشتياق لمشاهدة هذا الفيلم الذى يوثق الضربة الجوية للقوات المسلحة التى أطفأت النيران داخل قلوب الشهداء عقب المذبحة ونحن جميعا نشعر بالفخر عندما نشاهد مثل هذه الاعمال الفنية وسبق موافقة المطرانية ايضا على فيلم لتوثيق رحلة الشهداء وحياتهم والتى اصدرت المطرانية بيانا بشأنه . 
 
وقال والد الشهيد عصام بدار ” ان الشهداء الاقباط سوف يظلوا فخر وشهادة على ايمانهم المسيحى وانه الجميع يتذكر الضربة الجوية للثأر للشهداء ، وان انتاج فيلم هو امر يسعد الجميع وخاصة اسر الشهداء وعرضه فى السينما سوف يجعل الجميع داخل مصر وخارج مصر يشاهد مثل هذه اللحظات التاريخية ويعد توثيق لشهادة ابنائنا وتضحيتهم ، وهو عمل سيجد ترحيب من الجميع ان مصر لا تنسى ابنائها ، وهذا الفيلم يوثق ضربة للارهاب ويؤكد ان دماء المصريين غالية .
 
وتناول برومو  الفيلم فى بدايته كلمة للرئيس عبد الفتاح السيسى، والذى أصدر من خلالها أمر بتنفيذ عملية نوعية بقصف مواقع داعش بمدينة درنة فى ليبيا، وظهر في البرومو، النجم أحمد السقا، وكل من شريف منير وآسر ياسين وكريم فهمى وأحمد حاتم، ودياب، ومحمود عبد المغنى، وأظهرت المشاهد بطولات القوات الجوية في القصاص لشهداء مصر فى ليبيا.
 
فيلم “السرب” يتناول الضربة الجوية التى نفذها الجيش فى ليبيا ضد داعش بعد ذبح 21 قبطيا على يد داعش ، إنتاج شركة سينرجى ومن تأليف عمر عبد الحليم وإخراج أحمد نادر جلال، بطولة كل من: أحمد السقا والفنانة هند صبرى، ومنى زكى، ودياب، وكريم فهمى، وآسر ياسين، وشريف منير ومحمود عبد المغنى.
 
وقال  أحمد السقا “هذا الفيلم مصنوع بحرفية شديدة، بيوثق لأحداث معينة قد تكون أحداثا سياسية اجتماعية.. نفتكر فخامة الرئيس لما قال هناخد حقنا، فعلا معداش 24 ساعة، نفسي الناس تشوف الفيلم”.أضاف: “عايز أشكر الجهات المعنية بهذا العمل، فهذا الفيلم روائي طويل، مستوحى من واقعة حقيقية، ويوثق أحداثا مرت بها مصر، أنا فرحان بالفيلم زي فرحة العيل الصغير”.
 
أكمل: “الصراحة أثناء التصوير شوفت حاجات كتيرة بحق وحقيقي على أرض الواقع، واللي أقدر أقوله: باسم الله ما شاء الله، إحنا جامدين جدًا”.
 
وقال احمد نادر جلال  مخرج الفليم أن العمل يعد مسئولية جبارة كونه يتناول قصة شخصيات حقيقية قامت بأعمال بطولية على أرض الواقع وليست من وحى الخيال، وتابع:”مسئولية كبيرة جداً عليا ولابد أن أخرجهم في شكل يحدث تعاطف بينهم وبين الجمهور.. ولازم الجمهور يحس بيهم كونها شخصيات لحم ودم.. ربنا يقدرنا على المسئولية الكبيرة.
 
الجدير بالذكر انه فى  15 فبراير 2015، على ساحل مدينة سرت الليبية، نفذ أعضاء تنظيم داعش الإرهابي، جريمة بشعة بحق 20 قبطيًا مصريًا، قاموا بذبحهم في مقطع فيديو بثه التنظيم بعنوان «رسالة موقعة بالدماء إلى أمة الصليب»، وتلونت مياه البحر بلون الدم، وفورا اقتصت القوات الجوية المصرية للشهداء الأقباط الذين نفذوا تلك العملية الخسيسة.
 
 
 
 

المصدر: الأقباط متحدون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى