كتب – محرر الاقباط متحدون 

شارك نيافة الأنبا باخوم، النائب البطريركي لشؤون الإيبارشية البطريركية الكاثوليكة، في الرياضة الروحية، بكنيسة السيدة العذراء والأم تريزا، بعزبة النخل، وذلك بمناسبة عيد الميلاد المجيد.
 
بدأت الأمسية الروحية بصلاة المسبحة الوردية، أعقبها باقة من الترانيم الميلادية، قدمها كورال الشباب “الطوباوي كارلو أكوتيس”. 
 
وفي كلمته، تحدث صاحب النيافة حول “الحكمة”، موضحًا الفرق بين مفهوم الحكمة في العهد القديم، والعهد الجديد: الحكمة لم تعد طريقة، لكنها أصبحت شخص يسوع المسيح، والعلاقة معه، التي هي مع الطفل المولود، لتغيير حياتنا، وأفكارنا.
 
الجدير بالذكر أن الأمسية الروحية شهدت حضور بعض راهبات يسوع ومريم القبطيات.