الأنبا بافلي: دبلتين دهب وشبكة صيني.. مبادرة لتيسير التزامات الزواج على الشباب


أطلق «الأنبا بافلي»، أسقف عام كنائس قطاع المنتزه والمسؤول عن قطاع شباب الإسكندرية، مبادرة لتخفيف الحمل على الشباب المقبلين على الزواج، بالتزامن مع ارتفاع أسعار الذهب في الآونة الأخيرة، حيث طالب الشباب بالاكتفاء بدبلتي الخطوبة فقط، والابتعاد عن المظاهر التي تعيق إتمام بعض الزيجات، موضحاً أنه في حال أرادت العروسة ارتداء شبكة، فمن الممكن أن تقتصر على «الذهب الصيني»، مؤكداً أنه على استعداد أن يقدم تلك الشبكة الصيني هدية لمن لا يقدر على شرائها.

المبادرة تهدف لتغيير أفكار الزواج المكلفة

وأضاف الأسقف المسؤول عن شباب الإسكندرية، في تصريحات لـ«الوطن»، أن المبادرة تم إطلاقها منذ عدة أشهر، وتم إبلاغ شباب وشابات الإسكندرية بها، مشيراً إلى أنها تهدف إلى تغيير أفكار الأسر عن التزامات الزواج باهظة التكاليف، وما يتبعه من تسهيل الزواج على الشباب، وخفض نسبة العنوسة، مع التأكيد أن الزواج المسيحي يجب أن يكون بيت أساسه الرب، وليس أنظمة العالم، لافتاً إلى أن «الله أحضر آدم وحواء، وصنع الاكليل الأول في التاريخ بزواجهما»، مؤكداً أن «كل اختراعات البشر في الزواج باءت بالفشل».

تيسير سبل الزواج والمشاركة الزوجية

وأوضح «الأنبا بافلي» أنه يجب على أهالي الشباب تيسير سبل الزواج على أبنائهم، فلا تطلب كل أسرة من الأخرى ما فوق استطاعتها، موضحاً أنه يجب التغاضي عن الشكليات المادية، والتركيز على النفوس الصالحة، معتبراً أن هذا الزمن صعب على الجميع، لذا فالزوجة تكون معيناً لزوجها، تعمل وتساعد معه في مصاريف بيتهما، على الرغم من كونه صاحب مسؤولية البيت، لكن المشاركة بمحبة هامة، والزوج عليه أن يساعد زوجته في أعمال منزلهما، فالحياة الزوجية شركة بين الاثنين.

وأكد أسقف عام كنائس قطاع المنتزه أن الزواج هو نتاج ميل طبيعي من الشاب إلى الشابة، كما أنه طريق الإنجاب الذي يُعد ثمرة الزواج، مؤكداً أن الزواج يغير النفس البشرية، ويجعلها تطلب من الله كثيراً، فالزواج ليس سهلا أو هينا، لذا فقليلون ينجحون في الزواج، حسب قوله.

مصدر الخبر: الوطن

البابا تواضروس ناعياً الشيخ خليفة بن زايد: نقدم تعازينا ونفخر أن الإمارات يظهر فيها قامات إنسانية رفيعة تضع البعد الإنساني على رأس أولوياتها

بالفيديو اشتباك شاهدة قبطية مع قاتل القمص ارسانيوس اثناء محكمته: انت اللي قتلته وطيرت رقبته