أخبار الاقباط

الاجهزة الأمنية بالمنيا تتعهد لشقيق ضحية أمين الشرطة برد حقه

كتب : محرر المنيا 
تعهدت الاجهزة الأمنية بالمنيا بعودة حق عادل لطفي ضحية امين الشرطة اثناء تواجدهم بالكنيسة لتلقي العزاء من وفد امني رفيع المستوي .  
 
وقد بدأت النيابة العامة التحقيق في واقعة قتل شاب قبطي علي يد امين شرطة بسلاح ابيض وتراقب كافة الاجهزة المعنية التحقيقات عن كثب لما ستثفر عنه
 
اصر اسرة وعائلة وأصدقاء الضحيه عادل لطفي المجني عليه علي يد امين شرطة بالمنيا علي انزال صندوق الضحية من سيارة تكريم الانسان والسير به علي الاقدام من كورنيش النيل الي مقر المطرانية وهم يهتفون عايزين حقه وصراخ من زويه السيدات 
وقد صلي علي جثمان الضحيه عادل لطفي الذي لقي مصرعه اثر طعنه بالقلب من سلاح ابيض داخل الكنيسة الكاثوليكية 
 
وكان قد لقي شاب يدعي عادل لطفى مصرعه علي يد أمين شرطة بإحدي قري المنيا اثناء مشادة كلاميه بينهما وقت مطالبة الاول زوجة المتهم بسداد قسط قرض خاص بالمؤسسة 
 
وقال شهود عيان ان المجني عليه يعمل بمؤسسة انا المصري وقد قتل فى قرية طوخ الخيل التابعة لمركز المنيا علي يد ا ح س الوظيفة امين شرطه.  
 
اضاف ” اللى حصل انه القاتل كان بيمنع موظفين المؤسسه  من اداء عملهم وهو تجميع الاقساط الموظفين ( 2 بنات و2 شباب ) لان زوجة القاتل كانت من اللى عليهم اقساط وقبل ميوصلوا لبيته عشان يطالبوه وفى حاله تكرار للتصرفات من قبل كده سبهم واتعدى عليهم بابشع الالفاظ وقالهم مش هدخل حد البلد تانى  ! 
عادل سمع السباب والتعدى وهو بيكلم الموظفين لانه مدير فرع فنزل يشوف اللى حصل وراح للقاتل بيراجعه فاللى حصل وبيقوله عيب زى اخواتك ودول بيعملوا شغلهم زقوا بمنتهى العصبيه واتعدى عليه وطلع هو ومراته بسكاكين احد الموظفات ربنا حماها ومتأذتش بس عادل جت  السكينه فى قلبه ” 
 
تم نقل الضحيه فور الإصابة الي مستشفى الجامعة ولفظ انفاسه الاخيرة فور وصوله . 

المصدر: الأقباط متحدون

زر الذهاب إلى الأعلى