أخبار مصر

الاقباط نيوز تقدم لكم معلومات عن اليوم الرابع من أسبوع الآلام

كتبت ماريان عزيز

اليوم الرابع من أسبوع الآلام

«يَا يَهُوذَا، أَبِقُبْلَةٍ تُسَلِّمُ ابْنَ الإِنْسَانِ؟»، هكذا يتذكر الأقباط في اليوم الرابع من أسبوع الآلام وصلوات البصخة المقدسة الذي يطلق عليه اسم «أربعاء أيوب»، بالتزامن مع احتفالات الكنيسة بـ«أسبوع الآلام».

فتحتفل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، اليوم، بأربعاء البصخة والمعروف بـ«أربعاء أيوب»، وذلك بالتزامن مع احتفالات الكنيسة بـ«أسبوع الآلام»، والذي بدأته الأحد الماضي، ويستمر حتى الجمعة الحزينة.

ويعرف أربعاء البصخة بـ«أربعاء أيوب»، والذي فيه تقرأ الكنيسة ميمر أيوب الذي احتمل البلايا وصبر عليها، واليوم نرى السيد المسيح مثل أيوب وقد بدأت المشاورات مع يهوذا واقترب من آلام الصليب.

كما تتذكر فيه الكنيسة خيانة يهوذا للسيد المسيح بثلاثين من الفضة، وتمنع الكنيسة القبطية فيه القبلة، بداية من عشية يوم أربعاء البصخة، احتجاجًا على قبلة يهوذا وخيانته للمسيح وتسليمه لليهود، وتذكارًا لهذه الخيانة تصوم الكنيسة كل أربعاء طوال السنة محتجين على التآمر على المسيح، هذا التآمر الذى اشترك فيه يهوذا أحد تلاميذه بخيانة بشعة وفى البصخة ينشد المؤمنون كلهم مديحة تبكيت يهوذا.

وتركت «خيانة يهوذا»، أثرًا عميقًا فى وجدان الكنيسة على أن يهوذا لم يكن هو الوحيد الذي خان المسيح فى تلك الأيام فكثيرون خانوه، فكان يهوذا التلميذ الوحيد الذي من اليهودية، أمّا الباقون فكانوا من الجليل، وكان لكفاءته المالية والإدارية أعطاه السيد المسيح أمانة الصندوق، لكنه تحول إلى لص وخائن.

وبدأ الأقباط أسبوع الآلام، الذي يعد أحد أهم الأسابيع المقدسة لدى الكنيسة، ويستمر حتى الجمعة الحزينة، حيث يعتمدون فيه زيادة عدد ساعات الصوم الانقطاعي من الثانية عشر مساء وحتى الرابعة عصر اليوم الثاني أو حسب مقدرة كل واحد.

وصلوات البصخة، هي الصورة اليونانية لنفس كلمة «بيسح Pesah» العبرية، ومعناها الاجتياز أو العبور من الظلمة إلى النور، وتطلق على فترة أسبوع الآلام.

ولأيام البصخة المقدسة طقوس تتبعها الكنيسة القبطية منذ آلاف السنين، فالكنائس تكتسي باللون الأسود طوال أسبوع الآلام، وتغطى أعمدة الكنيسة بالستر السوداء، وتوضع صورة المسيح وهو مكلل بالشوك أو صورة المسيح المصلوب أو المسيح وهو مصليًا فى جبل جثيماني وسط الكنيسة، ويوضع أمامها قنديل منير أو شمعة.

يذكر ان القناة الرسمية للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، تبث صباح غد صلوات بصخة الأربعاء بأسبوع الالآم المقدس من دير القديس مار مينا بمريوط بالإسكندرية.

وتقتصر صلوات أربعاء أيوب من البصخة المقدسة على رهبان الدير فقط، دون حضور شعبي للحد من التجمعات ضمن إجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد، مع تطبيق التباعد الاجتماعي بينهم، علماً بأن الدير أغلق أبوابه للزوار خلال الشهر الجاري بالتزامن مع بدء الموجة الثالثة لكورونا.

المصدر: الأقباط نيوز

زر الذهاب إلى الأعلى