البابا تواضروس الثاني: الكنيسة أحد دعائم الوطن.. ومصر بلد لها حضارة

2 Min Read
قال البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية؛ إن الكنيسة ليست مؤسسة روحية فقط بل هى أحد دعائم الوطن ويمكن أن نسميها كنيسة خدمية فهى كنيسة الوطن وأن الكنيسة دائما مشغولة بخدمة الوطن وحفظه وصيانته.

وأضاف البابا تواضروس الثاني، أن مصر هى بلد لديها حضارة وتاريخ فشهدت قيام أول حكومة مركزية في العالم.

وأشار البابا تواضروس في برنامج جدد أيامنا كالقديم الذى تبثه صفحة المتحدث الرسمي باسم الكنيسة: أن نهر النيل جعل السنة المصرية الزراعية مرتبطة بالشهور القبطية لأنها مبنية على ارتباطها بأرض مصر.

وأضاف من المعروف أننا نسمى الكنيسة بالكنيسة القبطية ومعنى كلمه قبطية ” مصرية ” فلذلك يطلق عليها الكنيسة المصرية والتى تمتد إلى العالم كله.

وأطلق المتحدث الإعلامى للكنيسة القبطية الأرثوذكسية؛ اليوم السبت، الحلقة الأحدث للبابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية؛ وبطريرك الكرازة المرقسية، في برنامج “تراث كنيستنا روح وحياة”.

وجاء موضوع الحلقة الأحدث للبابا تواضروس اليوم تحت عنوان “كنيسة وطنية”.

وتحتفل حاليًا وعلى مدار 50 يومًا مُتصلة، الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، بفترة الخماسين المُقدسة، وهى فترة تمنع خلالها الكنيسة الصوم تمامًا، وتتميز بالنغمات المُفرحة والتي تستخدم في تلاوة

 الصلوات والنصوص الدينية، بالإضافة إلى سيطرة اللون الأبيض على المشاهد داخل الكنائس المُغلقة حاليًا، في إطار مؤازرة الدولة في حربها ضد انتشار فيروس كورونا.

هذا الخبر منقول من الدستور

Share this Article