البابا تواضروس: الكنيسة أحد دعائم الوطن ومشغولة بخدمته وحفظه

قال قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، إن الكنيسة تعتبر أحدى دعائم الوطن، كما يمكن تسميتها بالكنيسة الخدمية، لأنها مشغولة دائما بخدمة الوطن وحفظه وصونه.

وأضاف قداسة البابا تواضروس الثاني –  في كلمة له ببرنامج “جدد أيامنا كالقديمة”، الذى يبث عبر الصفحة الرسمية للمتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أن تاريخ مصر يحكي عن حضارة ممتدة، فهى أول دولة شهدت قيام حكومة مركزية في العالم.

وأوضح البابا تواضروس أن نهر النيل ربط بين السنة الزراعية والشهور القبطية، لأنها مبنية على ارتباطها بأرض مصر، وأن الإنسان المصري عبر العصور ارتبط بنهر النيل كشريان للحياة.

وتابع قائلا، إن أحد البطاركة جاء إليه القنصل الروسي في مصر يعرض عليه حماية بلاده للأقباط، فقال له الأب البطريرك هل قيصر روسيا يموت فأجابه بالطبع يموت، فرد عليه “نحن في حماية من لا يموت”، لافتا إلى أن الكنيسة تحتفل سنويا بعيد دخول السيد المسيح إلى أرض مصر، وهو يعتبر عيد وطنى.

وشدد على ان الكنيسة القبطية التي تعرف بالمصرية، ممتدة إلى العالم كله، وأبنائها في جميع الدول العربية والأوروبية والأفريقية.

ونعت الكنيسة القبطية المصرية الأرثوذكسية وعلى رأسها قداسة البابا تواضروس الثاني شهداء القوات المسلحة، الذين استشهدوا إثر انفجار عبوة ناسفة بإحدى المركبات المدرعة، جنوب مدينة بئر العبد.

مصدر الخبر:

تعرف علي عدد ركاب مترو الأنفاق أمس الجمعة

​​غدًا.. رحلة استثنائية من مصر للطيران لإعادة مصريين عالقين في واشنطن