البابا تواضروس: لا نية في الوقت الراهن لفتح الكنائس

3 Min Read
صرح البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية خلال لقائه ببرنامج “رأي عام” للإعلامي “عمرو عبدالحميد إنه لا نية فى الوقت الراهن لفتح الكنائس نظرًا لضرورة الحد من التجمعات للوقاية من فيروس كورونا، إلى أنه ربما مستقبلًا ستتم مناقشة فتح الكنائس عند عودة الحياة لطبيعتها، ولكن بإجراءات احترازية للوقاية، مؤكدًا أن هناك عدة مقترحات بهذا الشأن ندرسها استعدادًا لإعادة فتحها مستقبلًا.

وتابع قائلًا: “من المقترحات المطروحة أن يكون عدد الحضور بالصلوات قليلًا نسبيًا، ربما محددًا بأعداد المقاعد الجماعية، حيث ينفرد كل شخص بمقعد بمفرده دون مشاركة من أحد لضمان وجود مسافات بين المصلين، وإن “مصر مبروكة وخيرها كثير.. ومصدر هذه البركة من موقعها بين العالم وخاصة العالم القديم، بجانب خصوصيتها، حيث أرى أنها لوحة جميلة ومرسومة”.

وأوضح خلال حواره على شاشة “TEN”، أن التركيبة السكانية في مصر وطبيعتها كانت حائط الصد أمام كل المؤامرات، ومصر كما قال جمال حمدان “لا تنقسم ولا تندمج” وإضاف: إنه خريج كلية صيدلة جامعة الإسكندرية، وكان “تخصص مصانع أدوية”، وحرص في السنوات الأخيرة على زيارة الكلية، وما زالت علاقته جيدة بزملاء وأساتذة سنوات الدراسة.

وتتابع صفحة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك نشر مؤشرات وزارة الصحة ومتابعتها لأعداد الأصابات والوفيات، بالأضافة إلى نشر استعدادات القوات المسلحة لمواجهة وباء كورونا وكانت كالآتى: تجهيز ٤٥ مستشفي عسكري من بينها ٢٢ مستشفي عزل بقدرة ١٢٢٠٠ سرير و١١٠٠ جهاز تنفس صناعي لاستقبال المدنيين والعسكريين، تجهيز ٤ مستشفيات عسكرية ميدانية من بينها وحدات متنقلة في نطاق الجيوش والمناطق العسكرية بطاقة ٥٠٢ سرير عزل وغرف عمليات وعناية مركزة لاستقبال المدنيين والعسكريين إذا تطلب الأمر بالإضافة لتجهيز ١٠٠٠ عربة إسعاف عسكري، تجهيز دور ونوادي القوات المسلحة على مستوى محافظات الجمهورية لتنفيذ إجراءات العزل الصحي حال تطلب الأمر.

بالأضافة إلى تطويع عدد من خطوط إنتاج مصانع القوات المسلحة لإنتاج ١٠٠ ألف ماسك طبي في اليوم مع الاحتفاظ بإحتياطي ٥ مليون ماسك طبي بالإضافة لإنتاج ١٠٠٠ بدلة واقية في اليوم لتصل لاحقا لإجمالي ٥٠ ألف بدلة واقية، وبالأضافة إيضا إلى أتمام جميع وحدات وتشكيلات وأفرع القوات المسلحة الرئيسية بجانب الوحدات الخاصة من قوات الصاعقة والمظلات استعداداتها وجاهزيتها الكاملة لتفعيل إجراءات السيطرة وتأمين المدن والطرق الرئيسية.

كانت أسقفية شباب أمريكا وكندا قد أقامت (CACYB) لقاءات مكثفة عبر تطبيق Virtual zoom meeting للشباب وبعض خدام الشاب من مختلف الولايات الأمريكية، لتغطية احتياجاتهم الروحية والنفسية خلال هذه الفترة الحالية والحد من التأثيرات السلبية التي سببتها جراء جائحة فيروس كورنا المستجد.

وقد لاقت اللقاءات ترحيبًا مكثفًا من الشباب. وسوف تستمر هذه اللقاءات أسبوعيا، للتعامل مع ظروف الشباب الاستثنائية التي أثرت على مناحي عديدة في حياة الناس.

يشارك في اللقاءات مختلف الآباء والخدام المتخصصين في هذه المجالات،من أمريكا وكندا ولندن ومصر.

هذا الخبر منقول من: جريدة الفجر

Share this Article