استقبل قداسة البابا تواضروس الثانى، اليوم الثلاثاء، 3 راهبات من دير الشهيد مار جرجس بمصر القديمة، هم الأم بارثينيا والأم إيرائى والأم فيرينا، فى المقر البابوى بالقاهرة.

تأتي زيارة الراهبات للمقر البابوي قبيل سفرهن للخدمة في دير القديستين كاترين وفيرينا بإيبارشية لوس أنجلوس بالولايات المتحدة الأمريكية، والذي يشرف عليه نيافة الأنبا سرابيون مطران لوس أنجلوس.

وتختتم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية احتفالاتها بعيد الصليب، اليوم الثلاثاء، بإقامة صلوات القداس الإلهي، بعد احتفالات دامت 3 أيام، ويترأس الأساقفة العيد بمقر كنائسهم مُتخذين الإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع انتشار فيروس كورونا.

وعيد الصليب هو اليوم الذي وجدت فيه القديسة هيلانة الصليب ورفعته على جبل الجلجثة وبنت فوقه كنيسة القيامة، وهو أحد الأعياد السيدية الكبرى والمهمة في الكنيسة المسيحية نظرًا لأهمية الصليب في العقيدة المسيحية.