الأحد , 15 ديسمبر 2019

البابا تواضروس يكشف أهم عوامل نجاح الخدمة المثمرة

البابا تواضروس يكشف أهم عوامل نجاح الخدمة المثمرة
عبّر قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، عن سعادته بلقاء شعب الكنيسة المرقسية بالإسكندرية، مشيرا إلى أن زيارته تأتي في إطار الجولات التي يجريها لعقد مزيد من اللقاءات.
وحرص البابا تواضروس الثاني على تكريم المتفوقين من أبناء الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في الثانوية العامة والفنية، والجامعات.
وتحدث البابا تواضروس خلال كلمته عن العذراء مريم، كمنوذج خدمة ناجح، وذلك بمناسبة انتصاف مدة صوم السيدة العذراء مريم، والذي بدأ في السابع من أغسطس الجاري.
وأضاف البابا تواضروس أن العذراء نموذج في الخدمة الهادئة، والخدمة الفاعلة المؤثرة، وثالثا كانت نموذجا للخدمة الشاملة، مشيرا إلى أنها تعد مثالا يجب أن يحتذي به كل خدام الكنيسة القبطية.
وأكد البابا تواضروس أن الهدوء هو أحد صفات الخادم الناجح، مشيرا إلى أن العذراء كانت نموذجا للخدمة الهادئة، وهو ما ساهم في استمرار سيرتها إلى الآن، وأضاف أن العذراء تمتاز بالصلاة والتسبيح متأملة.
وشدد البابا تواضروس على أن الصلاة والتسبيح والتأمل، أهم عوامل نجاح الخدمة، المثمرة، وحذر البطريرك من الثرثرة وكثرة الكلام.
وأكد البابا تواضروس الثاني، أن أهم ما يميز السيدة العذراء مريم، هو الطاعة، التي جعلتها تلمع في أعين الجميع إلى اليوم، مشيرا إلى أن حياة وخدمة العذراء كانت تزينها الطاعة، كما أن سيرتها كانت مقدسة.
وأشار البابا تواضروس الثاني إلى أن ثلث كنائس الكرازة المرقسية تحمل اسم السيدة العذراء مريم، كما أن كاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الإدارية الجديدة، يأتي اسمها من العذراء أيضا.
ووصل قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، مساء اليوم الأربعاء، إلى الكنيسة المرقسية بالإسكندرية، لإلقاء العظة الأسبوعية، وسط حضور عدد كبيرمن شعب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.
ويحضر الاجتماع الأسبوعي للبابا تواضروس، أساقفة الإسكندرية، وبعض من الكهنة والرهبان وشعب الكنيسة، حيث يلقي البابا كلمة روحية على الحاضرين.

هذا الخبر منقول من : موقع فيتو


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

شاهد أيضاً

عند سقوط الأمطار إرشادات ونصائح للتعامل مع الكهرباء

حدثعند سقوط الأمطار إرشادات ونصائح للتعامل مع الكهرباءحذرت هيئة الأرصاد من تعرض البلاد لموجة من …

Loading...