البابا فرنسيس : لا يمكن القضاء على حياة بشر من اجل حل مشكلة

2 Min Read

في مقابلة طويلة أجرتها معه وكالة رويترز للأنباء تحدث البابا فرنسيس عن مواضيع عديدة، من بينها قرار المحكمة العليا في الولايات المتحدة حول الإجهاض، الحرب في أوكرانيا، أوضاع قداسته الصحية والحديث عن احتمال تخليه عن الخدمة البطرسية.   أجرى مراسل وكالة رويترز للأنباء، فيل بوليلا، مقابلة مع البابا فرنسيس،وتطرقت إلى مواضيع عديدة. ومن بين الأسئلة التي طرحها الصحفي على بابا الكنيسة الكاثوليكية سؤال حول قرار المحكمة العليا في الولايات المتحدة الذي يلغي اعتبار الإجهاض حقا على الصعيد الفيدرالي ويترك للولايات حق القرار. 

  وقال البابا فرنسيس، إنه يحترم قرار المحكمة لكن ليست لديه معلومات كافية للحديث عن هذا الموضوع من وجهة النظر القانونية. وأدان قداسته الإجهاض بقوة متسائلا إن كان شرعيا وصحيحا القضاء على حياة بشرية من أجل حل مشكلة.

  هذا وسأل مراسل الوكالة الأب الأقدس رأيه حول النقاش الدائر في الولايات المتحدة حول عدم منح المناولة لشخصيات سياسية كاثوليكية ترفض الإجهاض لكنها تؤيد حق الآخرين في الاختيار، وذلك في إشارة بشكل خاص إلى رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي والتي يرفض رئيس أساقفة أبرشيتها، سان فرنسيسكو، منحها المناولة لكنها تتلقاها في إحدى رعايا واشنطن.   

وقال البابا فرنسيس حول هذا الموضوع: حين تفقد الكنيسة طبيعتها الرعوية، حين يفقد أسقف طبيعته الرعوية، يؤدي هذا إلى مشكلة سياسية. هذا كل ما يمكنني أن أقول.  


Share this Article