محرر الاقباط متحدون
استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني في المقر البابوي بالقاهرة، ظهر اليوم سفيرة جمهورية قبرص السيدة بولي إيوانو.
أكدت السفيرة القبرصية خلال اللقاء على العلاقات المتميزة التي تربط بين مصر وقبرص.
 وقدم قداسة البابا شرحًا مختصرًا عن تاريخ مصر وتاريخ الكنيسة القبطية وعن عائلة الكنائس الأرثوذكسية القديمة، مشيرًا إلى تواجد الكنيسة القبطية في قبرص و والعلاقة الطيبة مع رئيس الأساقفة.
واستفسرت السفيرة عن رؤية قداسة البابا لاحتياجات مصر المستقبلية وأجاب قداسته بأن هناك أولوية كبرى لبناء المزيد من المدارس، حيث أن التعليم يمثل الأساس، يليه دعم الاقتصاد ودعم الفئات الأكثر فقرًا ثم دور الإعلام الذي يقع على عاتقه بناء وعي الأجيال الصاعدة.
وفي ختام الزيارة قدمت السفيرة دعوة لقداسة البابا لزيارة قبرص عند تنصيب رئيس الأساقفة الجديد.