أخبار الكنيسة

البطريرك بشارة الراعي : السكوت على تدهور الأوضاع بلبنان جزء من الجريمة بحق الوطن وشعبه

كتب – روماني صبري 

أبدى البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، بطريرك أنطاكية السابع والسبعين بلبنان، استيائه الشديد لعدم حل أزمة الانهيار الاقتصادي ببلاده وتدهور الأوضاع .

 

وقال الراعي عبر حسابه الرسمي على “فيسبوك”، السكوت جزء من الجريمة بحق لبنان وشعبه، وغسل الأيادي اشتراك في الجريمة.

 

مضيفا، لا يجوز بعد اليوم لأي مسؤول التهرب من المسؤولية ومن الواجبات الوطنية التي أنيطت به تحت أي ذريعة، إن الوضع تخطى الحكومة إلى مصير الوطن

المصدر: الأقباط متحدون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى