التحقيق بواقعة ضبط عاطل يروج للحشيش بالشرابية

التحقيق بواقعة ضبط عاطل يروج للحشيش بالشرابية

محتويات الموضوع

التحقيق بواقعة ضبط عاطل يروج للحشيش بالشرابية. حيث قامت نيابة الشرابية باستدعاء الضابط الذي قام بعمل التحريات في واقعة ضبط عاطل بتهمة الإتجار والترويج لمواد مخدرة في منطقة الشرابية، وذلك لسماع أقواله.

التحقيق بواقعة ضبط عاطل يروج للحشيش بالشرابية

 

تفاصيل الضبط على المتهم

قامت جهات الأمن لرجال المباحث بالقاهرة بعمل حملة أمنية، ولقد نجح رجال الأمن في ضبط عاطل وله معلومات مسجلة بدائرة قسم شرطة الشرابية، وبحوزته كمية كبيرة من المواد المخدرة وبعض الأغراض الأخرى، حيث تم ضبط (220 جرام من مخدر الحشيش- هاتف محمول- مبلغ مالي)، وذلك قبل أن يتم توزيعها على عملائه في منطقة الشرابية.

والمتهم يقوم بالإتجار في المواد المخدرة بهدف تحقيق أرباح كبيرة ولكن بطريقة غير مشروعة، ويقوم المتهم باتخاذ من دائرة قسم الشرابية وقرًا له وذلك لمزاولة نشاطه الغير مشروع.

الاجراءات المتخذة حيال المتهم

وتم ضبط المتهم وتقوم الجهات الأمنية باتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة نحو المتهم. بحيث أن النيابة العامة أمرت بحبس المتهم على ذمة التحقيق، كما أن النيابة العامة طلبت إرسال تقرير من المعمل الكيميائي، وذلك ليتم إيضاح مدى كانت المواد الكيميائية المضبوطة مواد مخدرة ام لا.

التحقيق بواقعة ضبط عاطل يروج للحشيش بالشرابية

عقوبة الإتجار بالمواد المخدرة

ولقد نصت المادة 34 في قانون العقوبات على أن عقوبة الإتجار بالمواد المخدرة في داخل المجتمع تصل إلى السجن المؤبد أو الإعدام وذلك تبعًا لقانون الدعوى.

وكذلك نصت المادة 33 في قانون العقوبات أن كل من يتاجر في المواد المخدرة يعاقب بالسجن وبدأ ذلك من 3 سنوات سجن مشدد إلى المؤبد أو الإعدام. وذلك يحدث في بعض الحالات.

بالإضافة إلى غرامة مالية وتحدد من 100 ألف جنيه مصري وحتى 500 ألف جنيه مصري، ويحدث ذلك في حالة إذا تم استيراد أو تصدير المواد المخدرة أو أي شيء يكون متعلق بها من المحاصيل الزراعية.

التحقيق بواقعة ضبط عاطل يروج للحشيش بالشرابية

ظاهرة المخدرات

حيث تشكل ظاهرة المخدرات أحدى أبشع الظواهر التي يعاني منها العالم المعاصر.

التحقيق بواقعة ضبط عاطل يروج للحشيش بالشرابية

وهي شديدة الخطورة ويتبين ذلك من النظر إلى الآثار المدمرة التي تسببها المخدرات على صحة الشعوب وعقولها، بالإضافة إلى تأثيرها السلبي على اقتصاد الدول واستقرارها وتقدمها.

 

 

 

 

 

المصدر: الأقباط نيوز

التعليقات متوقفه

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More