أعلنت قوات الجيش الوطنى الليبي، السبت، إسقاط 3 طائرات تركية مسيرة أقلعت من مطار مصراتة وحاولت استهداف تمركزات الوحدات العسكرية بمنطقة الوشكة شرق مدينة مصراتة.

وأكد الجيش الليبي، أن سلاح الجو استهدف تمركزات ومواقع الميليشيات المسلحة شرق مصراتة.

قصف مطار زوارة

جاء ذلك بالتزامن مع قصف نفذه سلاح الجو التابع للجيش الليبي على مطار زوارة الواقع غرب العاصمة طرابلس بالقرب من الحدود التونسية، والخاضع لسيطرة حكومة الوفاق.

في هذا السيّاق، أوضح مصدر عسكري من الجيش لـ”العربية.نت” أن الجيش استهدف بقصفه غرفة للتحكم في الطائرات المسيرة التركية داخل المطار، ردا على الهجوم الجوي الذي شنته قوات الوفاق على مواقعهم والذي تم إحباطه.

وهذه المرة الثانية التي يتعرض فيها مطار زوارة الدولي لغارات جويّة منذ بداية العملية العسكرية لتحرير العاصمة طرابلس قبل عام، وهو الذي يستخدم لرحلات العاملين بحقول النفط والغاز، كما استخدم سابقا من قبل بعثة الأمم المتحدة.

إسقاط مسيرة أقلعت من معيتيقة

والثلاثاء الماضي، أسقط الجيش الليبي طائرة تركية مسيرة بمنطقة قصر بن غشير جنوب طرابلس، وفق ما ذكرته مصادر “العربية”.

وكان الجيش قال إن دفاعاته الجوية أسقطت ليل الاثنين/الثلاثاء، طائرة مسيّرة تركية فور إقلاعها من قاعدة معيتيقة العسكرية وقبل إغارتها على مواقعه العسكرية جنوب العاصمة طرابلس.

ومنذ نحو أسبوعين تشهد محاور القتال بجنوب العاصمة وجنوب مدينة مصراتة وغرب سرت، معارك طاحنة هي الأعنف منذ الإعلان عن بداية الهدنة بين قوات الجيش الليبي وقوات الوفاق، استخدمت فيها المدفعية الثقيلة والطيران الحربي والمسير، وأسفرت عن تحقيق الجيش تقدما نحو وسط العاصمة طرابلس وسيطرته على مناطق استراتيجية قريبة من الحدود التونسية.