كتب: محرر الأقباط متحدون
طالبت الدكتورة مها عبد الناصر عضو مجلس النواب عن الحزب المصرى الديمقراطى، بحضور رئيس مجلس الوزراء للبرلمان، وقالت ان هذه الحكومة لبستنا في الحيط.

وأعلنت الدكتورة مها رفضها فكرة انشاء صناديق جديدة بما فيها المقدم من الحكومة بإنشاء صندوق خاص لهيئة قناةالسويس، فلا توجد وحدة لموازنة الدولة، حيث أن الحكومة مصرة على عمل نفس الأشياء و منتظرين نتائج مختلفة.

و طالبت بمثول رئيس الوزراء أمام البرلمان لتوضيح الوضع الاقتصادي الحقيقي بدلا من التقرير الذي تم نشره عن الادعاءات الكاذبة عن الوضع الاقتصادي للدولة.

و كأن ما يمر به المصريون جميعا من أزمة اقتصادية طاحنة و ما يرونه أمام أعينهم من انهيار تام للعملة المحلية و معدلات غير مسبوقة للتضخم هو مجرد ادعاءات.

أننا و لسنوات نصحنا الحكومة بأن هذا الطريق نهايته سيئة و بالفعل “لبسنا في الحيط”.