كشف مصدر مطلع داخل نادي الزمالك عن استقرار مسئولي النادي أن يكون المهاجم الجديد للفريق في الموسم المقبل من المنطقة العربية.

ويأتي هذا القرار لعدة أسباب وعلى رأسها نجاح تجارب لاعبي شمال افريقيا سواء أشرف بن شرقي وفرجاني ساسي ومحمد أوناجم.

بالإضافة إلى قدرة اللاعب العربي على الانسجام بشكل سريع مع الزمالك على عكس اللاعبين الأفارقة الذي يكون التعاقد معهم بمثابة مجازفة وتألقهم غير مضمون بنسبة 100%.
ويضع مجلس ادارة القلعة البيضاء  اهتمامهم حاليًا على مهاجم تونسي أو مغربي بالتحديد وسط تشابه الأجواء في الدوري التونسي والمغربي مع الأجواء المصرية ويساعد بشكل كبير على النجاح والتألق مع الفريق.

وتسبب انتشار فيروس كورونا في توقف النشاط الرياضي لحين انتهاء تلك الأزمة .