تلقى الرئيس عبدالفتاح السيسي اتصالا هاتفيا، مساء اليوم، من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.
صرح بذلك السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية.
تناول الاتصال تبادل الرؤى والتقدير تجاه تطورات عدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، فضلا عن التباحث حول بعض من موضوعات علاقات التعاون الثنائي بين مصر والولايات المتحدة.

وفِي هذا الإطار، أكد الرئيس ترامب على قيمة الشراكة المثمرة والتعاون البناء بين الولايات المتحدة ومصر، ومحورية التفاهم المتبادل بين البلدين في تعزيز الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

ومن جانبه، عبر الرئيس السيسي خلال الاتصال عن امتنانه وتقديره لجهود وإسهامات الرئيس ترامب في ترسيخ علاقات الصداقة الممتدة بين البلدين، متمنياً كل خير ورخاء للولايات المتحدة الامريكية وشعبها الصديق،
كما أكد الرئيس على استمرار مصر في بذل الجهود الرامية لتعزيز العلاقات الاستراتيجية بين البلدين لما فيه صالح الشعبين الصديقين وذلك في إطار ثابت من المصالح المشتركة والاحترام المتبادل.