كتب – أحمد جمعة:

قالت الدكتورة مها العدوي، مدير قسم تعزيز صحة السكان بالمكتب الإقليمي لشرق المتوسط، إن 10% من الإصابات بفيروس كورونا المستجد عالمياً هي للعاملين الصحيين، مطالبة بضرورة الحفاظ على سلامتهم وتوفير وسائل الحماية لهم.

جاء ذلك في كلمته خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية، اليوم الثلاثاء، بمناسبة يوم الصحة العالمي 2020.

وأضافت أنه مع انتشار فيروس كورونا أدركنا أهمية أدوار الفرق الطبية، لافتة إلى وجود عجز شديد في أعداد التمريض يصل إلى 6 ملايين في العالم، فواحدة من كل 6 ممرضات سوف تتقاعد خلال الفترات القادمة.

وأشارت إلى ضرورة الاستثمار في أطقم التمريض وزيادة أعدادهم بمعدل 10% سنويًا.

يمكنك قراءة الخبر الأصلي من خلال هذا اللينك:مصراوي