الف سلامة لبابا الوطنية والكنيسة ..بقلم جمال رشدى

الف سلامة لبابا الوطنية والكنيسة ..بقلم جمال رشدى

[ad_1]

بقلم جمال رشدى

تعرض قداسة البابا تواضروس لوعكة صحية عبارة عن التهاب بسيط في العصب السابع وذلك أثناء ترأسه قداس حلول الروح القدس، امس الأحد في كينج مريوط غرب الإسكندرية.

الف سلامة لبابا الوطنية والكنيسة ..بقلم جمال رشدى

ألف سلامة لبابا الوطنية والكنيسة المصرية، تحملت الكثير والكثير يا سيدنا، قلبي وصلواتي وصلوات ملايين المصريين معاك، ضغوط لا تتحملها جبال، لكن قداستك صامت وصامد وصابر، لجان إلكترونية تتحرك بلا عقل أو روح أو معرفة مدفوعه وموجه للهجوم عليك ليل نهار باسم من يطلقون على أنفسهم حماة الإيمان وهم لا يعرفون عمق ذلك الإيمان ومربط حصانه وهو المحبة.

تلك المحبة هي التي تقود خطواتك في الداخل والخارج ستتشفع لك وتمنح قداستك نعمة الشفاء والقوة لتستكمل رسالة السماء التي جاءت بقداستك بتدبير إلهي في تلك الحقبة الزمنية التي هي

الأصعب في كل تاريخ الوطن والكنيسة، وهي الحقبة التي يستخدم فيها الشيطان حروبه عن ” بعد” عن طريق ما يسمى بالجيل الخامس والسادس على مواقع التواصل الاجتماعي لتعمل على تفريغ

المحتوى الأخلاقي والروحي من المكون الثقافي للانسان ومن أهدافها تفتيت التماسك وتقزيم القيمة وتهميش القامة ليصبح المجتمع مستباح بأسم الحرية والديمقراطية التي هي من الشيطان.

ألف سلامة على قداستك لأنك حائط صد منيع للوطن والكنيسة ضد تلك الحرب، حمل ثقيل يا سيدنا في الداخل والخارج، ربنا يساندك ويدعمك بمعونته الغير محدوده.

[ad_2]