القبض على مدرس أزهري اعتدى جنسياً على طالبة في الدقهلية وهددها بفضحها

تمكن ضباط وحدة مباحث مركز شرطة طلخا بالدقهلية، اليوم الأربعاء، من ضبط مُعلم رياضيات بمعهد أزهري، بعد تعديه جنسيًا على طالبة قاصر بالصف الثالث الإعدادي، بقرية كتامة، وإجبارها على ممارسة الرذيلة معه.

تلقى مدير أمن الدقهلية إخطارًا من مأمور مركز شرطة طلخا بتلقيه بلاغًا من الأهالي بقرية كتامة بوجود مشاجرة بين العديد من الأشخاص.

انتقل ضباط وحدة مباحث مركز شرطة طلخا إلى مكان الواقعة وتبين تجمع بعض الأهالي أمام أحد المنازل بالقرية، وبالفحص تبين أن طرفي المشاجرة أحد الأشخاص ونجلته الطالبة بالصف الثالث الإعدادي الأزهري، ومدرس رياضيات بمعهد أزهري، مقيم بمركز طلخا.

بسؤال طرفي المشاجرة أقر والد الطالبة بقيام المُعلم بالتعدي على نجلته جنسيًا بأن هتك عرضها عقب انتهاء نجلته من الدروس، وأنه أثناء توجهه لاصطحاب نجلته من الدرس لشعوره بتأخرها في العودة إلى المنزل، وجد مقر الدرس مغلق فقام بالطرق على الباب حتى فتح المدرس، ووجد نجلته بصحبته فقط، وحدثت المشاجرة لإدلاء ابنته له بأن المدرس المذكور تحايل عليها وأوهمها بحبه لها وبسبب ذلك تكررت اللقاءات الجنسية بينهما. وأقر المتهم في محضر الشرطة بوجود علاقة عاطفية بينه والطالبة منذ حوالي شهر تقريبًا، وأن اللقاءات تعددت بينهما عقب انتهاءه من الدروس وانصراف باقي الطالبات، وقيامه بهتك عرضها أكثر من مرة.

وأضاف أن الطالبة تخوفت من استمرار العلاقة واضطرت لعدم الحضور إلى الدرس، فأرسل إليها رسائل تهديد بإخبار أهلها حال عدم حضورها له. تحرر عن ذلك المحضر رقم 5927 جنح مركز طلخا، وبالعرض على النيابة العامة قررت حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، وعرض الطالبة على مصلحة الطب الشرعي. من جهته، اعتبر أحمد ممدوح شاكر، محامي المجني عليها، أن المتهم قد اختطف المجني عليها بالإكراه لتنفيذ مقصده، مؤكدًا أن المادة ۲۱۸ من قانون العقوبات حددت أن كل من هتك عرض إنسان بالقوة أو بالتهديد أو شرع في ذلك يعاقب بالسجن المشدد، وإذا كان عمر من وقعت عليه الجريمة المذكورة لم يبلغ ثماني عشرة سنة ميلادية كاملة أو كان مرتكبها أو أحد مرتكبيها من نص عليهم في الفقرة الثانية من المادة ۲۲۷ تكون العقوبة السجن المشدد مدة لا تقل عن سبع سنوات، وإذا اجتمع هذان الظرفان معا يحكم بالسجن المؤبد.

مصدر الخبر: مصراوي

خالد منتصر للرافضين الترحم على الصحفية شيرين ابو عاقلة كونها مسيحية : فيه حد بيعمل كده في الدنيا غيرنا احنا المسلمين

نقل والدة “مارينا صلاح” للمستشفى بعد تعرضها لأزمة صحية في العزاء