أخبار الاقباطأخبار الكنيسةأخبار مصر

الكشف عن مفاجآت بشأن لقاحات كورونا.. أحدهم يمنح مناعة عامين

الكشف عن مفاجآت بشأن لقاحات كورونا أحدهم يمنح مناعة عامين
ظهرت عدد من المفاجآت خلال الساعات الأخيرة بشأن لقاحات فيروس كورونا التاجي المستجد المسبب لمرض “كوفيد-19″، ذلك الوباء الذي انتشر في مختلف دول العالم.

وظهر فيروس كورونا التاجي المستجد “كوفيد-19″، في الصين في نهاية 2019 وبداية 2020، ومن ثم انتشر بعدها في أغلب دول العالم وصنفته منظمة الصحة العالمية كوباء عالمي بعد تخطيه حدود الصين وانتشاره بشكل كبير، وذلك في مارس 2020، ومنذ ذلك التوقيت ودخل العلماء في دائرة البحث عن لقاح للقضاء عليه، حتى تم الكشف عن عدد من اللقاحات.

فترة وقاية عامين
وقال الدكتور محمود الأفندي، أستاذ علم الأحياء الدقيقة بالأكاديمية الروسية، إن لقاح سبوتنك V الروسي المضاد لكورونا الأرخص من بين اللقاحات المنتجة على مستوى العالم، ويمنح فترة وقاية من كورونا تمتد إلى عامين، منوهًا أن أثاره الجانبية كأي لقاح آخر تتمثل في ارتفاع درجة حرارة المريض والتهاب مكان التطعيم وألام بالجسم لا تستمر سوى 10 أو 15 يومًا.

أسترا زينيكا والسلالة البريطانية
وعلى جانب آخر، قالت جامعة أكسفورد البريطانية إن لقاح الوقاية من فيروس كورونا الذي طورته الجامعة مع شركة أسترا زينيكا له كفاءة ضد سلالة الفيروس البريطانية مثل السلالات السابقة.

وقال أندرو بولارد كبير المحققين بفريق تجارب لقاح جامعة أكسفورد “البيانات من تجاربنا على اللقاح بالمملكة المتحدة تشير إلى أنه لا يحمي فقط من الفيروس الأصلي بل يحمي أيضا من سلالة بي.1.1.7 التي سببت ارتفاعا في المرض منذ نهاية 2020 في أنحاء المملكة المتحدة”.

أعراض فاعلية اللقاح
وقال خبراء إن هناك بعض الأعراض الجانبية التي تصاحب تناول اللقاح وتشير إلى فاعلية اللقاح أيضا، أبرزها آلام العضلات والمفاصل وعادة ما تختفي هذه الآلام من تلقاء نفسها أو يسهل التعامل معها بالأدوية المضادة للألم والمسكنات الخفيفة.

ويعد الصداع حاليا ثاني أكثر الأعراض شيوعا للقاحات كورونا حول العالم، ولكنه ليس عرضا خطيرا ويشير إلى استجابة الجسم للقاح، كما أنه إذا استمر يكون مؤقتا، كما يأتي الإعياء بين أكثر الأعراض شيوعا للقاحات كورونا ويصاحبه الشعور بالارتجاف وآلام طفيفة ويمكن أن يؤدي إلى الإغماء في بعض الحالات.
نقلا عن الفجر

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي
مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى
الأوساط
الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.



المصدر: موقع الحق والضلال

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى