الكنيسة الإنجيلية تنظم ندوة “الصلاة.. أسئلة حول الاستجابة والرفض” أون لاين


نظمت رئاسة الطائفة الإنجيلية بمصر ندوة “الصلاة.. أسئلة حول الاستجابة والرفض”، والتي عقدت “أون لاين”، اليوم السبت، عبر تطبيق زووم، برعاية الدكتور القس أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، وتحدث فيها الدكتور ماهر صموئيل، استشاري الطب النفسي، مؤسس خدمة CredoLogos، والشيخ يوسف ناثان، رئيس قسم الدراسات اللاهوتية في دار الكتاب المقدس وأستاذ الكتاب المقدس بكلية اللاهوت الإنجيلية، وأدار اللقاء الدكتور فريدي البياضي، عضو مجلس النواب وعضو المجلس الإنجيلي العام.

وقال رئيس الكنيسة الإنجيلية خلال كلمتة الافتتاحية للندوة: “كورونا كانت لها تأثيرات كبيرة على كل المناحي، ونحن اليوم أمام أفكار دينية متنوعة سمح بها الفضاء الإلكتروني، ويأتي أهمها موضوع الصلاة واستجابة الله، والتي تعتبر احتياجًا ملحًّا لنا في الظروف الحالية، ونحن مهتمون بالتفاعل والإجابة عن التساؤلات التي تدور في أذهاننا”.

ومن جانبه قال الدكتور ماهر صموئيل: “يعلمنا الكتاب أن الصلاة هي التوجه القلبي والروحي نحو الله، والتي يتحول فيها الفرد إلى مولود جديد، والصلاة ليست مجرد طلبات يحققها الله، وإنما عودة جديدة في كل صلاة إلى الله”.

وقال الشيخ يوسف في كلمته: “الصلاة تقربنا إلى لله، وبعدنا عن الصلاة انفصال عن الله ورفض لرحمته ونعمه الكثيرة، والله لم يحرم نفسًا بشرية واحدة من مراحمه، وأن محبة الله وإمهاله وطول أناته يعم دائمًا على الجميع، فنحن في كل صلاة نأتي لله باحتياجاتنا ونؤمن بأن الله قادر على تلبيتها”.

كما شارك في الندوة أكثر من ٢٠٠ مشارك من القسوس ورعاة وخدام الكنائس الإنجيلية، وعدد من قيادات الطائفة الإنجيلية، من قيادات سنودس النيل الإنجيلي ومؤسساته، ورؤساء المذاهب الإنجيلية، وعدد من قيادات الهيئة القبطية الإنجيلية، ورابطة الإنجيليين.

التعليقات





المصدر: جريدة وطني

التعليقات متوقفه

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More