في الوقت الذي يمر به العالم أجمع بأزمة فيروس كورونا وتزايد أعداد الوفيات كل يوم في العالم وخاصة الدول الكبيرة مثل أمريكا وإيطاليا والصين وفرنسا وإسبانيا.

وبالرغم من أن الوضع آمن في مصر.. استغل تجار بيع المقابر وتحديدًا في المدن الجديدة أزمة الرعب من شبح الوفاة بفيروس كورونا، وقدموا عروضًا بأسعار مخفضة على المقابر للمواطنين للإقبال على شرائها في هذا التوقيت الصعب.

وخفَّض البعض سعر الحوش الذي يتكون من عينين للدفن من 75 ألف جنيه إلى 55 ألف جنيه في مساحة لا تزيد عن 25 مترًا مربعًا.

العروض تزايدت من هذه الشركات فوصل الأمر بالبعض إلى طرح هذه المقابر بنظام التقسيط للمواطنين في مدن جديدة مثل مدينة العبور وأكتوبر والسلام الجديدة و15 مايو ومناطق أخرى بالمحافظات، بمقدم 15 ألف جنيه وتقسيط 3 سنوات.

هذا الخبر منقول من: الأقباط اليوم