أخبار الاقباط

مسلحون يحرقون كنيسة في الكونغو

ذكر جييش الكونغو الديمقراطية وجماعة حقوقية في بيان لهم، إن هناك مسلحين يشتبه أنهم إسلاميون إرهابيون، قد قتلوا ثلاثة جنود وثللاثة عشر مدنيا، كما أحرقوا كنيسة في هجوم على قرية بإقليم إيتوري بشمال شرق البلاد.

وأكد المتحدث باسم الجيش “جوليس نجونجو تشيكودي”  أن قوات الجيس الآن في القرية التي تم الاعتداء عليها، حيث تم سفك دماء جنود دفاعًا عن المدنيين. وقد  أوضح كريستوف مونيانديرو، منسق جماعة “تجمع احترام حقوق الإنسان”، أن الإرهابيين قد أطلقوا النار عند دخولهم صباح الأحد، قرية نداليا الواقعة على بعد 100 كيلومتر إلى الجنوب من مدينة بونيا، مضيفًا أن المعاينة المبدئية أظهرت مقتل ثلاثة عشر مدنيا وحرق كنيسة كاثوليكية.

الجدير بالذكر أن هوية المسؤولين عن هذا الهجوم لم يتم الكشف عنها بعد، لذا ألقى المتحدث باسم الجيش باللوم على القوات الديمقراطية المتحالفة، وهي جماعة أوغندية مسلحة تنشط في شرق الكونغو منذ تسعينات القرن الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى