أخبار الكنيسة

المطران جورج شيحان يحتفل بعيد القديس ماريوسف – وطنى

احتفلت ايبارشية القاهرة المارونية بعيد ماريوسف “شفيع الطائفة ” بالقداس الاحتفالي، مساء اليوم الخميس ، بكاتدرائية القديس يوسف المارونية بالظاهر .

وترأس القداس المطران جورج شيحان رئيس أساقفة ايبارشية القاهرة المارونية لمصر والسودان بمشاركة الاباء الكهنة وابرزهم : الاب نبيل رفول، نادر جورج ، نبيل هب الريح ، جو طيره ، جورج خطار، لويس متي .

كما شارك بحضور القداس المطران كريكور كوسا مطران الارمن الكاثوليك ، وعدد من اساقفة الكنيسة الكاثوليكية بمصر.

وقال المطران جورج شيحان خلال الكلمة التي إلقاها بالاحتفالية نحن في سنة مقدسة ارادها قداسة البابا فرنسيس سنة نعيشها مع شخصية عظيمة بتواضعها وبالدور الذي اختير له أن يكون حارس الفادي كما سماه البابا القديس يوحنا بولس الثاني ليتصرف بقلب أبوي في الرسالة التي أوكلت اليه ليكون لنا جميعا قدوة ومثال تتضح شخصية يوسف الانسانية القوية من خلال النصوص الانجيلية فهو لا يبدو اطلاقا انسانا ضعيفا أو خائفا أمام الحياة انه بخلاف ذلك يعرف أن يواجه المشاكل ويخرج من الأوضاع الصعبة ويتحمل بمسئولية ومبادرة المهام المنوط بها كان القديس يوسف شابا قلباً وقالباً عندما اقترن بمريم، وعندما علم بسر أمومتها الالهية، وعاش قربها محترما الكمال الذي أراد الله أن يورثه العالم، كعلامة اضافية ، لمجيئه بين الخلائق ، فمن لا يستطيع فهم حب مماثل هو جاهل لماهية الحب الحقيقي وهو يجهل المعنب المسيحي للطهارة.

وأضاف “شيحان” اسم يوسف في العبرية يعني ” الله يزيد” . ان الله يزيد علي حياة الذين يتممون ارادته المقدسة، أبعادا غير منتظرة: فالمهم هو الذي يعطي قيمة لكل شئ، البعد الالهي سوف يزيد الرب، علي حياة يوسف المتواضعة والمقدسة، اذا استطعت القول، حياة العذراء مريم وحياة يسوع . فان الله لا حدود لكرمه، وباستطاعة يوسف أن يكرر كلمات القديسة مريم زوجته:”ان القدير صنع لي أموراً عظيمة، لانه نظر الي “تواضع أمته”.

وتابع شيحان أيها الاخوة أنتم يامن تحتفلون معنا اليوم بعيد ماريوسف هذا وأنتم تمارسون مسئوليات متنوعة وتؤلفون عائلات مختلفة أود ان اذكركم ان كل هذا ليس غريبا عن التصميم الالهي لان دعوتكم الانسانية هي جزء وجزء هام من دعوتكم الالهية لهذا السبب سنة مع القديس يوسف هي دعوة لكم لكي تتقدسوا وتساهموا في الوقت عينه في تقديس الاخرين أمثالكم بتقديس عملكم والمحيط الذي تعيشون فيه كل ما نقوم به،والذي يمنح شخصيتنا الانسانية مظهرها المتميز أي وجودنا في هذا العالم، عائلاتنا الكبيرة، كنيستنا، ايبارشيتنا، رعاينا، هذا البلد العزيز مصر حيث ولدتم، والذي تحبون.

ايها الاحباء نسأل الله بشفاعة القديس يوسف كي يباركنا جميعاً ويعطينا حسن التدبير في مختلف مجالات حياتنا نتعلم ان نعمل بتفان علي مثال القديس يوسف خادم امين لله في علاقة دائمة مع يسوع ، نقول لبعضنا البعض: ” اذهبوا الي يوسف”، فمع القديس يوسف يتعلم المسيحي ما معني ان يكون مع الله، وان يكون كلياً بين البشر مقدساً العالم، اذهبوا الي يوسف وسوف تلاقون مريم التي ملأت بالسلام بيت الناصرة .

وليبارك الله مصرنا الحبيبة التي استقبلت العائلة المقدسة، ويبارك السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي وسائر المسؤولين المدنيين والعسكريين كي يعملوا جميعاً وفق ما يلهمهم الله حسب التدبير.

الجدير بالذكر ان المطران جورج شيحان قد شهد صباح اليوم الخميس، احتفالية مدرسة القديس يوسف المارونية بالظاهر بمئويتها، حيث قام بتكريم أسرة المدرسة علي الجهد المبذول في العملية التعليمية اثناء جائحة كورنا “كوفيد19” ، والقي كلمة تشجعية للطلاب والمعلمين .

التعليقات




المصدر: جريدة وطني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى