المطران عطا الله حنا : نطلب من الرب أن يكون أسبوع الالام والنور المقدس انحسار لوباء كورونا

قال المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس بالقدس اليوم، بأننا نتمنى ونسأل الله بأن يكون هنالك انحسار وتراجع في مسألة وباء كورونا مع بدء الأسبوع العظيم المقدس وصولا إلى سبت النور واحد الفصح العظيم.”.

وتابع في رسالة رعوية :” وما نتمناه مع انبلاج نور القيامة أن يكون هنالك انبلاج لعهد جديد ومرحلة جديدة تبشر بالخير وبمحاصرة وانتهاء هذا الوباء الذي ادخل العالم بأسره في حالة شلل غير مسبوقة.”

ولفت :” نحن في الأيام الأخيرة من الصوم الأربعيني المقدس ويوم السبت هو سبت اليعازر ويوم الأحد هو احد الشعانين وبعدئذ يبدأ الأسبوع العظيم الذي يوصلنا إلى القيامة المجيدة ونتمنى مع إطلالة الفصح المبارك أن يكون هنالك انحسار وتراجع في هذا الوباء.”

مضيفا :” ومن واجبنا جميعا في هذه الأيام المباركة أن نصلي بحرارة وان نسأل الله بأن ينعم علينا بنعمه وبركاته ورحمته وان ينجي عالمنا وبلادنا من هذا الوباء الذي أدى إلى وفاة الكثيرين ناهيك عن الأضرار الاقتصادية والاجتماعية والنفسية والمعيشية والحياتية التي خلفها هذا الوباء .

وواصل :” نتمنى ونسأل الله مجددا بأن يكون النور المقدس المنبعث من قبر الخلاص مصدر أمل ورجاء ومصدر خير وسلام وتراجع لهذا الوباء فنحن ومن رحاب مدينة القدس نصلي من اجل الإنسانية كلها وخاصة من اجل أولئك الذين فقدوا حياتهم بسبب هذا الوباء الذي ادخل العالم بأسره في حالة غير مسبوقة من الشلل والخوف والرعب .”

هذا الخبر منقول من: الأقباط اليوم

التعليقات متوقفه

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More