قال القس ميخائيل أنطون، الممثل القانوني للكنيسة القبطية الأرثوذكسية بلجنة تقنين أوضاع الكنائس التابعة لمجلس الوزراء، إن تقنين أوضاع الكنائس لم يتأثر بأجواء انتشار فيروس كورونا بالمحافظات، ولم تتوقف اللجان الفرعية للتقنين طوال الفترة الماضية عن عملها.

أضاف أنطون، لـ”الدستور” أن هناك أكثر من قرار لتقنين أوضاع الكنائس بعام 2020 الذي شهد بداية أزمة تفشي كورونا، حيث تم تقنين أوضاع نحو 478 كنيسة ومبني خدمي بمحافظات مختلفة خلال هذا العام، خلال 6 قرارات منفصلة صادرة عن لجنة تقنين الأوضاع بمجلس الوزراء.

وأوضح أن إجمالي الكنائس والمباني الخدمية التي تم تقنينها منذ بداية عمل لجنة تقنين أوضاع الكنائس التابعة للوزراء بعام 2017 نحو 1800 كنيسة ومبني خدمي تابع لها.

مصدر الخبر: الدستور