موضوع

ماذا تفعل في حالة شعورك بأعراض الإصابة بعدوى كورونا؟،سؤال ربما تكون إجابته مُربكه بعض الشيء، نجح فيروس كورونا في الاستحواذ على اهتمامات جميع دول العالم شعوبًا وحكومات، أصبح كورونا هو الشغل الشاغل للعالم أجمع نسى الجميع الخلافات، توقفت الحروب والصراعات، أصيب العالم بالشلل التام والكامل.
christian-dogma.comأصبح الكساد الاقتصادي هو الشبح والخطر الحقيقي الذي بات يهدد الجميع، ما دفع دول العالم جميعًا ومنظمة الصحة العالمية وغيرها من المؤسسات المعنية بالأمر إلى التوحد على هدف واحد فقط وهو البحث عن حلول واقعية ومنطقية للخروج من الأزمة الطاحنة التي تسبب فيها وباء كورونا، لكن مع ارتفاع الأعداد المصابة بالفيروس خلال الفترة الأخيرة وارتفاع حالات الوفاة أصبح الأمر مقلقًا بشكل كبير، الجميع يخشى التعرض لهذه الاختبار الصعب حتى مع أخذ الحيطة والحذر اللازم، خصوصًا بعد أن ساهم انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» بصورة أو بآخرى في اهتمام الكثير من المواطنين بأساليب الوقاية والتعقيم والحفاظ على نظافة المكان، إلا أنه رغم كل هذا الحذر فإن غلطة واحدة قد تعرض الإنسان للإصابة بالعدوى بأي طريقة وهو لا يدري.christian-dogma.com
أعراض الإصابة بفيروس كورونا
تظهر علامات وأعراض مرض فيروس كورونا المستجد «كوفيد -19» خلال فترة من يومين إلى 14 يومًا من التعرض له ويمكن أن تتراوح شدة أعراض المرض بين خفيفة جدًا إلى حادة، قد لا تَظهَر الأعراض على بعض الأشخاص مطلقًا، قد يكون الأشخاص الأكبر سناً أو من لديهم حالات طبية أصلًا، مثل السكري وأمراض القلب والرئة أو ضعف الجهاز المناعي، أكثر عرضة للإصابة بدرجة حادة من المرض، وهذه الأعراض تتشابه مع ما يحدث عند الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي الأخرى، مثل الأنفلونزاوتشمل الأعراض:-
christian-dogma.com1- الحُمّى والسعال.
2-ضيق النَفَس أو صعوبة في التنفس.
3- التعب والأوجاع وسيَلان الأنف والتهاب الحلق والصداع والإسهال والقيء.
4-يشعر بعض المرضى بفقدان حاستي الشم والذوق.
هناك بعض الأمور والاشتراطات الهامة التي قد تساهم بشكل كبير وبصورة أو بآخرى في التعامل الحكيم مع هذه الإصابة، كما أن هناك مجموعة من الخطوات يجب إتباعها حتى انتهاء هذه الأزمة وهي كالتالي:- 
christian-dogma.comاحم نفسك ومن حولك من العدوى
1-وضع كمادات باردة وتناول خافض للحرارة مثل «باراسيتامول والبنادول وفيتامين سي».
2-  تناول طعام صحي فقط عبارة عن خضروات بكل أنواعها وسوائل دافنة.
3- الراحة التامة في السرير لعدة أيام متصلة مع عدم الحركة إلا في أضيق الحدود وللضرورة القصوى.
4-اعزل نفسك في غرفة بمفردك ولا تترك أي شخص يدخل أو يخرج عليك حتى تحافظ علي بيتك وأهل بيتك.
5- ارتداء كمامة فورًا وتعقيم المنزل بالكامل من جانب أهل البيت عن طريق بخاخة مياه وعليها مقدار فنجان قهوة كلور. 
6-الهدوء التام واعتبار الأمر وكأنه دور برد عادي لكنه شديد لأن العامل النفسي يمثل ٧٠٪ من العلاج.
7- في حالة زيادة الأعراض واستمرار ضيق النفس وفي صعوبة في التنفس، في هذه الحالة يجب الاتصال بمستشفي الحميات «الخط الساخن 105 – 15335» للتصرف حيال الأمر وإتباع التعليمات اللازمة.
تتسابق وتتصارع حاليًا معظم دول العالم للوصول إلى المصل آو اللقاح المضاد للكورونا وهناك نتائج ايجابية ومطمئنة من البعض ونجحت آلاف التجارب السريرية على المرضى الذين تم شفائهم ووصلوا إلى مرحلة التعافي، ومع الالتزام بهذه الخطوات من المفترض وفقًا لإرشادات وزارة الصحة أن تتحسن حالة المريض خلال أسبوع على أقصى تقدير وفي حالة عدم التحسن فلا مفر سوى من التوجه لأقرب طبيب آو الذهاب لمستشفى الحميات كما أوضحنا سلفًا.
christian-dogma.comجائحة كورونا شرسة وجديدة
كان مستشار رئيس الجمهورية، لشئون الصحة، الدكتور محمد عوض تاج الدين، إنه يجب على الشعب المصري اتباع الإجراءات الوقائية التي تناشد بها الحكومة للوقاية من فيروس كورونا، خصوصًا في هذه المرحلة التي ينشط فيها الفيروس قائلًا، مطلوب أن نكون كلنا إيد واحدة في مواجهة فيروس كورونا حماية لأنفسنا وأسرنا، مشيرًا إلى أنه ثبت أن مصاب بفيروس كورونا يمكن أن ينقل العدوى لثلاثة غيره، لافتًا أن عائلة فيروسات كورونا موجودة منذ فترة، وأحدثت مشاكل من قبل في 2003، لكن السلالة التي يواجهها العالم حاليًا من فيروس كورونا جديدة وشرسة، وليس هناك مقاومة لها، مشيرًا إلى أنه يجب أن الالتزام بالإجراءات الوقائية، خصوصًا أنه لم يثبت إلى الآن أن هناك عقار معين يعالج فيرو كورونا المستجد «كوفيد19»، مؤكدًا أن هذه السلالة ستضعف بعد فترة وستكون سلالة تاريخية، وقد يظهر لها تطعيم أو دواء ضدها.
هذا الخبر منقول من : اخبار اليوم