نادر شكرى
ذكر بابا الفاتيكان، البابا فرانسيس أنه وقع بالفعل على استقالته، في حال لم يعد قادرا على الاستمرار في المنصب بسبب حالة طبية طارئة.

وقال البابا (86 عاما)، في مقابلة مع صحيفة “إيه.بي.سي” الإسبانية اليوم الأحد “لقد وقعت بالفعل على استقالتي”.

وفعل البابا ذلك عندما كان تارسيسيو بيرتون، وزيرا لخارجية الفاتيكان وأوضح له أن ذلك في حالة عدم تمكنه من أداء مهامه لأسباب طبية، طبقا لما أوضحه رئيس الكنيسة الكاثوليكية.

ولا تزال تظهر على السطح شائعات بشأن استقالة فرانسيس. وكان البابا الأرجنتيني الجنسية قد قال في نهاية يوليو الماضي، خلال رحلة عودته من زيارة إلى كندا “البابا مفتوح. إنه خيار طبيعي للغاية”.

وقبل ذلك، قال في مقابلة أنه في حال استقالته المحتملة، يرغب في البقاء في روما، لكن ليس في الفاتيكان، وفي هذه الحالة سيكون “أسقف روما الفخري”.