حذر القس بولس حليم، المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، من ضرورة توخي الحذر من وسائل التواصل الاجتماعي وعدم الاعتراف في التليفون أو الكشف عن الأسرار الخاصة للغرباء والحذر من الصفحات الوهمية أو الشركات الوهمية والتي عادة ما تضع إعلان للبنات فقط.وطالب القس بولس حليم، خلال لقاءه ، الحكمة فى استخدام وسائل التواصل الاجتماعى وعدم الحديث مع أى من الغرباء، مؤكدا أن هناك صفحات باسماء وصور كهنة حقيقة ولكن الصفحة مزيفة ويدخل للحديث مع الفتيات ومعرفة الاسرار، والاقباط يتعاملون ببساطة وبعدم وعى مع تلك الأمور، والمسئولية هنا تقع على الجميع الكنيسة والقنوات المسيحية والاسرة نفسها .

نادر شكري – أقباط متحدون