روى المتنيح القمص لوقا سيداروس معجزة ظهور مثلث الرحمات قداسة البابا كيرلس السادس له بالكنيسة التى يخدم بها فى لوس أنجلوس بالولايات المتحدة الأمريكية، وذلك يوم عيد نياحته الموافق ٩ مارس العام الماضى ٢٠١٩، خلال إفتتاح الكنيسة الجديدة التي حملت اسم قداسته مع وشفيعه وحبيبه القديس مار مينا ( كنيسة القديس مار مينا والبابا كيرلس السادس )، والاحتفال بأول قداس إلهى برئاسة الحبر الجليل الأنبا سرابيون مطران إيبارشية لوس أنجلوس , جنوب كاليفورنيا وهاواي، ومشاركة الأحبار الأجلاء الأنبا سوريال والانبا كيرلس بحضور كهنة الكنيسة.

وسرد القمص لوقا قصة شراء الكنيسة بداية التسعينيات بطريقة إعجازية بمبلغ ١,٧ مليون دولار فى الوقت الذى كانت تمتلك الكنيسة ٧ ألاف دولار فقط وعمل الله فى تكمله عمليات الشراء التى حملت اسم ( القديس ابى سفين والانبا ابرام ). وجاء ظهور البابا كيرلس قبل سنوات قليلة من بناء الكنيسة الجديدة وذلك فى موقع المكتبة التى كانت بجوار الكنيسة , وأشار الى حواره مع البابا وتعريف قداسته بالقس كيرلس واسيلى الذي نال بركته أثناء الظهور ايضاً. وكان تفسير القمص لوقا بالظهور بانه علامة بان هذا المكان سيصبح كنيسة تحمل اسم قداسته والذي تحقق بالفعل بعد مواجهة عدد من المشاكل التى تم حلها بطرق لن يستطيع أحد معرفتها .

لمشاهدة فيديو قصة شراء الكنيسة وظهور البابا كيرلس للقمص لوقا سيداروس على الرابط

مصدر الخبر: وطني