أخبار الاقباطأخبار الكنيسةأخبار مصر

بالفيديو المستريح دمر بيوت أهالي المنيا موت وطلاق وخراب ديار

بالفيديو المستريح دمر بيوت أهالي المنيا موت وطلاق وخراب ديار
المستريح دمر بيوت أهالي المنيا موت وطلاق وخراب ديار في «قفادة»
◄ قرية قفادة بمغاغة تتحولت إلي سكنة عسكرية 
◄ سيدات مغاغة المناديب نصبوا علينا وخدوا الفلوس ومشفناش منها حاجة
◄ الأهالي على باب السجن بسبب قروض البنوك والبركة في المستريح 
ماهر مندي 
“البيوت خربت والناس بتاكل بعضها” بتلك الكلمات تحدث أهالي بني مزار و مغاغة والعدوة للأخبار المسائي عن خراب البيوت الذي حل بتلك المدن علي يد “مستر حسين” أكبر مستريح بعروس الصعيد والذي جمع مليار و 500 مليون من الأهالي عن طريق التوظيف .

christian dogma

البداية لظهور المستريح كانت في عام 2018 عندما بدأ جمع الأموال من أهالي قرية قفادة فقط بمدينة مغاغة أثناء عمله مترجم في السفارة الصينية الذي أعد أكثر من حيلة لجمع الأموال تحت أسم التوظيف أو تشغيل تلك المبالغ في الرخام بعد أن اسس شركة وهمية تحت أسم ” الأقصى للتجارة ” .
وتقول الحاجة رضا سيف عبد الغني أحد ضحايا المستريح أنها قامت بسحب قرض من بنك الأسكندرية بقيمة 20 ألف جنيها و قرض آخر من الهيئة الانجيلية بـ 10 ألاف وتم إيداع المبلغ مع مندوب مستر حسين بقرية العباسية .
وأوضحت رضا أنها قامت بتسليم مبلغ 30 ألف جنيها للأستاذ محمد مندوب قرية العباسية ونسيب محمد عبد الله الذراع اليمين لمستر حسين وبعد تسليم الفلوس والقبض على المستريح فشلوا في إعادة مستحقاتهم المالية منه بعد عدة جلسات عرفية.
مؤكدة  قيام بعض أعضاء اللجان العرفية بإطلاق مبادرة لعقد لقاء مع جميع المندوبين الذين قاموا بجمع المبالغ من المواطنين وحصر المتبقي لإعادة جزء من مدخرات المواطنين.
وتقول حسناء مختار و على وجهها علامات الحزن أن المستريح أوهمنا بأرباح وفوائد كبيرة هذا ما دفعني إلى القيام بالاقتراض من البنك وحصولي على  عائد شهري ثابت مشيرة إلى أن البعض من المواطنين رفضوا الحصول على العائد وطالبوا بإضافته إلى أصل رأس المال للحصول على عائد أكبر.
 وأوضحت زوجة عبد الله نادي جمعة إن المستريح استولى على أكثر من 60 ألف جنيه من زوجها مضيفة أن قرية قفادة شهدت في الفترة الاخيرة قيام بعض الأهالي بشراء سيارات و منازل ووحدات سكنية بمحافظة القاهرة والاسكندرية .
وكان حسين الشهير بـ “مستر حسين” قد جمع ما يزيد عن مليار ونصف المليار جنيه  من المواطنين، بحجة استثمارها لهم إلا أن المواطنين شكوا في صدق ادعاءاته بعد توقفه عن سداد الأرباح التي كانت تتجاوز 30 في المئة شهريا من رأس المال الأصلي في بعض الأحيان.


فمنذ شهرين ظهر ” مستر حسين ” في فيديو علي موقع التواصل الاجتماعي يقوم بسب وشتم العملاء عقب تاخير حسين في دفع الفوائد منذ شهر 9 وحتى الآن وخلال ظهور حسين بالفيديو أكد  عدم التعامل مع المندوبين والمسئول الوحيد المختص هو ” محمد عبدالله ” الذي يعد الرجل الأول بعد المستريح .
أضاف محمد خلف  أحد الضحايا المستريح أنه أوهمنا بأرباح وفوائد كبيرة هذا ما دفعني إلى القيام ببيع العربية التي تعد مصدر رزقي أنا و عيالي  وإيداع قيمتها لدى المتهم للحصول على عائد الشهري 
 

christian dogma

 قال أحمد جمال أحد ضحايا مستر حسين مستريح مغاغة  إن هذا المستريح قال لهم أن من يعطيه 100 ألف جنيه يأخذ 15 ألف جنيه شهريا وذلك لمدة 7 شهور، ثم اختفى.
وأضاف أحمد جمال أنه أعطى هذا المستريح 400 ألف جنيه، وجمع من عائلة واحدة في القرية نحو 3 مليون جنيه، لافتًا إلى أن هناك مشايخ صدقت على حديث المستريح، وقالوا أن من يعطيه أمواله فهو حلال.
 وأوضحت أحد الضحايا رفضت ذكر أسمها أن المستريح تسبب في خراب عشرات البيوت بعد أن قامت السيدات  بسحب قروض بنكية دون علم أزواجهن الأمر الذي يهدد العشرات بالطلاق .
أمر المستشار أبو الوفا عيسى المحامي العام لنيابات شمال المنيا، حبس حسين. ا. ا  42 سنه مقيم بقرية فقادة بمركز مغاغة في المنيا، والمعروف إعلاميا بمستريح المنيا، وأحد معاونيه علاء. ا. ع 4 أيام على ذمة التحقيقات. 
كما أمرت النيابة العامة بضبط وإحضار المتهم الهارب محمد. ع. م 40 سنة مقيم بقرية فقادة بمركز مغاغة لتورطه مع المتهم الأول في جمع مبالغ مالية تجاوزت مليار و500 مليون جنيه. 
ترجع أحداث القضيه عندما تلقى اللواء محمود خليل مساعد وزير الداخلية لأمن المنيا إخطارا من اللواء خالد عبدالسلام مدير مباحث المديرية مباحث المديرية و بإشراف العقيد حاتم ربيع، رئيس مباحث الشمال وبالتنسيق مع مباحث الأموال العامة برئاسة العميد إيهاب زكريا والمقدم محمد صلاح رئيس مباحث العدوة والرائد عبدالرحمن غزاوي معاون أول، مباحث مغاغة القبض على حسين. م والمعروف اعلاميا بالمستريح واحد معاونيه علاء. ا. ع من قرية فقادة بمركز مغاغة لتورطهما في جمع مبالغ مالية من المواطنين تجاوزته مليار و500 مليون جنية لحجة استثمارها في الرخام والتصدير لدولة الصين .
تم القبض على المتهمين أثناء تواجدهما بأحد المنازل بمركز العدوه، هربا من مطاردة المواطنين لهم بمقر إقامتهم بقرية قفادة بمركز مغاغة، وجاري اتخاذ الإجراءات القانونية والعرض على النيابة العامه.

نقلا عن اخبار اليوم
الله محبة

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي
مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى
الأوساط
الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.



المصدر: موقع الحق والضلال

زر الذهاب إلى الأعلى