تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو، يظهر قيام عدد من المحتجين بطرد وإهانة ماري كلود نجم، وزيرة العدل اللبنانية، أثناء زيارتها مناطق منكوبة جراء انفجار مرفأ بيروت يوم الثلاثاء.

وأظهر مقطع الفيديو قيام عدد من المحتجين تتوسطهم ماري كلود نجم، فيما كانت أصواتهم ترتفع وتطالب الوزيرة بالرحيل، وتمت عنونة الفيديو بـ”ما بين ردة الفعل على زيارة ماكرون وزيارة الوزيرة.. لا تعليق”.

وبحسب “سكاي نيوز عربية” ساهمت عناصر أمنية في إبعاد الوزيرة عن الحشود، التي أحاطت بها وثارت في وجهها.

ويسود غضب شعبي كبير في لبنان من الطبقة السياسية المتهمة بالتقصير وبالمسؤولية عن دمار بيروت.

يذكر أن وقع الانفجار مرفأ بيروت يوم الثلاثاء الماضي، في مستودع خزن فيه 2750 طنا من مادة نيترات الأمونيوم التي تستخدم سمادا زراعيا، كما يمكن أن تستخدم في صنع المتفجرات.

وأدى الحادث إلى مقتل أكثر من 315 شخصا وإصابة نحو 5 آلاف، فيما تواصل السلطات البحث عن مفقودين.

مصدر الخبر: الأقباط متحدون