قالت هبه كميل، مقدمة برنامج صباح النور المذاع على فضائية CTV، إن من الأمانة إلا تخفي أسرة المتوفي إصابته بفيروس كورونا، لأن إجراءات الصلاة والدفن للمتوفي بكورونا غير إجراءت الوفاة العادية.

وانتقدت “كميل” طلب أسرة من المتنيح القس بيشوي عياد، كاهن كنيسة العذراء والبابا كيرلس عمود الدين بعزبة النخل، الصلاة لهم فى البيت وإخفاء إصابتهم بكورونا، وبالتالي نقلت إليه العدوى وتوفي بكورونا.

وأكد إسحق يونان، أن عدم الأمانة وإخفاء المرض تسبب فى وفاة القس بيشوي وهو شاب صغير لديه أسرة واولاد، ولديه كنيسته وشعبه، مؤكدا أن الصلاة لن تفيد هذه الأسرة وهى غير أمينة وتسببت فى وفاة الكاهن

مصدر الخبر: الأقباط متحدون