بدء سحب عينات بلازما من المتعافين من فيروس كورونا بأسوان

2 Min Read
قامت إدارة الطب الوقائي بمديرية الشئون الصحية بأسوان، أمس الأربعاء، بسحب عينات دم ببلازما من المتعافين من فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)؛ لعلاج الحالات الحرجة داخل مستشفى الصداقة التخصصي بأسوان (الحجر الصحي)، تنفيذًا لتوجيهات وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد، وبإشراف وكيل وزارة الصحة بأسوان الدكتور إيهاب حنفي، ومدير إدارة الطب الوقائي بالمحافظة الدكتور مصطفى أبو المجد.

وأكد الدكتور نجيب نجيب، مدير إدارة الطب الوقائي بإدارة أسوان الصحية، أنه تم سحب عينات بلازما من اثنين من المتعافين من فيروس كورونا، وذلك للمساهمة في علاج الحالات الحرجة المصابة بالفيروس، لافتًا إلى أن هاتين الحالتين اللتين تم سحب عينات بلازما منهما هما أول حالتين مصابتين بالفيروس داخل المحافظة.

وأوضح أنه تم سحب عينات البلازما داخل معمل الدم بمستشفى أسوان الجامعي، وتم نقلها على الفور إلى مستشفى الصداقة التخصصي بأسوان، لتقديمها للمرضى من الحالات الحرجة.

وأشار نجيب إلى تواصل إدارة الطب الوقائي مع بعض المتعافين لمطالبتهم بالتبرع بالدم، لإمكانية استخلاص البلازما منهم لصالح الحالات المصابة والحالات الحرجة داخل مستشفى العزل الصحي بأسوان.

يُذكر أن وزيرة الصحة أعلنت يوم الخميس الماضي بدء تجربة حقن المصابين بفيروس كورونا المستجد ببلازما المتعافين من الفيروس، وذلك لعلاج الحالات الحرجة.

وأفادت وزارة الصحة – في بيان – بأنها قامت باستخلاص بلازما عدد من المرضى المتعافين، حيث تم إجراء التحاليل الخاصة بأمان البلازما بعد استخلاصها، بالإضافة إلى إجراء قياس لمستوى الأجسام المضادة بالبلازما.

Share this Article