بطريرك الأقباط الكاثوليك يترأس قداس النذور الرهبانية المؤقتة والاحتفالية لثلاثة من الرهبنة البندكتية


ترأس صباح اليوم، غبطة أبينا البطريرك الأنبا إبراهيم إسحق، بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك، ورئيس مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك بمصر، قداس النذور المؤقتة والاحتفالية لثلاثة من الرهبنة البندكتية للأقباط الكاثوليك، وهم الأخ أرسانيوس وجدي، من كنيسة القديسة تريزا بديروط، التابعة لإيبارشية أسيوط للأقباط الكاثوليك، والذي تقدم للنذور الاحتفالية.

وتقدم أيضًا الأب عمانوئيل صبحي، من كنيسة السيدة العذراء والأم تريزا بعزبة النخل، التابعة للإيبارشية البطريركية للأقباط الكاثوليك، والأخ أنطونيوس لطيف، من كنيسة القديسة مريم العذراء بالعاشر من رمضان، التابعة لإيبارشية الإسماعيلية وتوابعها للأقباط الكاثوليك، للنذور المؤقتة، حيث أقيمت مراسم الاحتفال بالكلية الإكليريكية للأقباط الكاثوليك بالمعادي.

جاء ذلك بمشاركة سيادة المطران نيقولاس هنري، السفير الباباوي بمصر، ولفيف من الآباء المطارنة، ممثلي الطوائف الكاثوليكية المختلفة، وكذلك لفيف من الآباء الكهنة، والشمامسة الإكليريكيين، كما شارك أيضًا الأباتي جرمياس، رئيس الرهبنة البندكتية في العالم، والأب مكسيلميان، رئيس الرهبنة البندكتية بمصر، وبعض رهبان الدير، وكذلك أسر الإخوة الرهبان.

ودارت كلمة العظة حول “روحانية الرهبنة البندكتية وفضائلها”، وعقب ذلك أقيم احتفال النذور المؤقتة والاحتفالية للرهبان الثلاثة. واختتم غبطة البطريرك صلاة القداس الإلهي بتقديم التهنئة للرهبان المُحتفى بهم، والبركة الرسولية الختامية للحاضرين.

التعليقات





المصدر: جريدة وطني

التعليقات متوقفه

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More