القاهرة- (أ ش أ):

قال الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر، إن الجامعة حريصة على عمل فحص طبي لمقدمي الخدمة الطبية بمستشفيات جامعة الأزهر بالقاهرة والأقاليم للاطمئنان عليهم، ولمنع انتشار فيروس كورونا، في إطار المتابعة الدائمة والمستمرة من لجنة إدارة الأزمات والكوارث بجامعة الأزهر، لإجراءات مواجهة فيروس كورونا بكافة مؤسسات الجامعة بالقاهرة والأقاليم، وجهود قطاع المستشفيات، جنبًا إلى جنب مع كافة مؤسسات الدولة بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي.

يأتي هذا بينما تفقد الدكتور محمود صديق، نائب رئيس جامعة الأزهر والمشرف العام على قطاع المستشفيات الجامعية، يرافقه الدكتور حسين أبوالغيط، عميد كلية الطب بنين القاهرة، للاطمئنان على سير وانتظام العمل داخل مستشفيات الجامعة بالقاهرة شملت مستشفيات الحسين وسيد جلال الجامعي، ومتابعة عمليات الرش والتطهير والتعقيم الدائم والمستمر بجميع المستشفيات في إطار مواجهة فيروس كورونا المستجد، وحرصا على سلامة الجميع.

وأوضح نائب رئيس الجامعة أن لجنة إدارة الأزمات والكوارث تتابع عن كثب وتراقب كافة الإجراءات الاحترازية التي من شأنها الحفاظ على صحة وسلامة جميع منسوبي جامعة الأزهر، من العاملين في القطاع الطبي بمستشفياتها بالقاهرة وأسيوط ودمياط.

يأتي هذا عقب إعلان جامعة الأزهر، أول إصابة بأحد طواقمها الطبية، بفيروس “كورونا المستجد” يعمل ممرضًا في أحد المستشفيات التابعة لها.

يمكنك قراءة الخبر الأصلي من خلال هذا اللينك:مصراوي