بعد انهيار بعض الشهود.. تستكمل غداً جنايات الاسكندرية محاكمة قاتل القمص أرسانيوس وديد

تنظر غدا  الاربعاء محكمة جنايات الإسكندرية برئاسة المستشار وحيد صبرى، محاكمة قاتل كاهن الإسكندرية القمص أرسانيوس وديد لاستكمال المرافعات الدفاع بعد الاستماع لشهادة الشهود فى الجلسة الماضية

واستمعت هيئة المحكمة لشهود عيان الحادث من الفتيات المتواجدين مع المجنى عليه كما استمعت لشهادة سائقه.

وكان ظهر المتهم فى قتل القمص أرسانيوس وديد فى قفص الاتهام فى أولى جلسات محاكمته بمحكمة جنايات الإسكندرية وهو يقرأ القرآن ويرفع سبابته بعلامة النصر داخل قفص الاتهام في المحكمة.

واستمعت هيئة المحكمة لشهود عيان الحادث من المتواجدين مع المجنى عليه وقد اشتبكت شاهدة قبطية مع قاتل القمص ارسانيوس وديد اثناء اجراء اول جلسات محاكمة المتهم ، وقالت الشاهدة القبطية التى كانت مع الكاهن اثناء قتله ، ان هذا الشخص هو القاتل‌‏ وتم مطالبتها الاقتراب لقفص الاتهام لمعاينة القاتل فاقتربت وصرخت فى وجه القاتل وهى تقول ” هو ده اللى قاتل انت اللى قتلته انت اللى طيرت رقبته .

وتدخلت المحكمة لتهدئة الاوضاع حيث قالت الشاهدة انها كانت مع الشهيد ابونا ارسانيوس مع مجموعة من الخدام واثناء خروج من الشاطىء كان يقف هذا الشخص يتربص به واسرع بطعنه فى رقبته وهو يصرخ ” الله واكبر ولله الحمد ” ، واشارت انها كانت تقف هى ومايكل مع ابونا ، وكان القاتل ينظر بقوة لابونا وانتظاره لعشرة دقائق حتى ينصرف من حول ابونا لاننا كنا 35 شخص حول ابونا ، فانتظر الى بدا الجميع ركوب الميكروباص وظل ابونا اخر شخص بمفرده وكنت معه ، فظل القاتل ينتظر حتى ينفرد بابونا ولم تتوقف نظرته لابونا طوال الوقت.

وتابعت اسرع القاتل يصرخ الله واكبر لله الحمد وقام بذبح ابونا وكانت السكينة حمية وبتلمع وتم طعنه برقبته بجهة اليمين ، وكان يريد ان يكمل الطعنات ولكن قمنا بالتصدى له .

قال ضابط الشرطة وشاهد الإثبات في قضية قتل القمص أرسانيوس وديد بمحافظة الإسكندرية، إن المتهم ارتكب الجريمة بعدما شاهد المجنى عليه يرتدى ملابس كنسية، وإن الجاني لا يعرف المجنى عليه مسبقا، فهى جريمة وليدة اللحظة.

‏ وأضاف ضابط التحريات أمام المحكمة، أن المتهم حصل على سلاح أبيض من القمامة، وهو دائم افتعال المشاكل بين أبناء قريته بمحافظة أسيوط، وجاء الإسكندرية قبل أيام قليلة من الواقعة وكان يسكن الشارع.

‏ وأشار إلى أن المتهم اعتقل في الفترة من عام 1987 حتى 2008 على فترات متفاوتة ومنتمي للجماعة الإسلامية، وأن التحريات أثبتت اعتقال المتهم على فترات متفاوتة، وأن المتهم المشهور باسم عبد الرحمن نهرو، كان منتميا للجماعة الإسلامية.

وبدأت أحداث القضية، عندما شهدت محافظة الإسكندرية، حادثا بشعا قام خلاله رجل مسن، بطعن القمص أرسانيوس وديد، كاهن كنيسة السيدة العذراء وماربولس بالإسكندرية، مما أدى إلى حالة من الحزن الشديد لدى جميع المصريين بسبب هذا الحادث المؤسف.

والقمص أرسانيوس وديد، من مواليد 1966، وسيم كاهنًا بيد المتنيح قداسة البابا شنودة الثالث في 16 يونيو 1995، ونال درجة القمصية في 16 أكتوبر 2021، بيد صاحب القداسة البابا تواضروس الثانى.

مصدر الخبر:

الرئيس السيسي يستقبل رؤساء كنائس الشرق الأوسط 

مجادلات بشأن تغيير مدة صوم الرسل