كتب – محرر الاقباط متحدون
علق المفكر والطبيب خالد منتصر، على قيام جاليات مغربية باعمال شغب في اوروبا رفضا لفوز فرنسا على منتخبهم في مباراة نصف نهائي كأس العالم بقطر 2022.

وكتب منتصر عبر صفحته الرسمية  على فيسبوك :” الشغب من قبل المشجعين المهاجرين المغاربة في أوروبا لاتفسير له سوى أن طاقة العنف عندنا صارت فطرية وبلا منطق أو سبب،فاللاعب حكيمي  عانق مبابي وتصافح المنتخبان المتنافسان،لم يكن هناك ظلم تحكيمي ضد المغرب،لم تكن هناك ضربة جزاء مثلاً،واعترف المحللون بتفوق منتخب فرنسا،فماذا يريدون ؟.

ونجح المنتخب الفرنسي ان ينهي حلم نظيره المغربي بالتأهل  لنهائي كأس العالم ٢٠٢٢، حيث تغلب عليه بهدفين مقابل لا شيء .

وبعد المباراة اندلعت أعمال شغب في جادة الشانزليزيه الفرنسية ، وانتشرت عناصر الشرطة من أجل حماية هذه المنطقة، كما ذكرت فضائية فرانس ٢٤ .

مشجعين يريدون تكسير المحلات الموجودة في المنطقة، والشرطة تحاصر المحلات من اجل تأمينها .

والمتهم في اعمال الشغب مهاجرين مغاربة، حيث شهدت الايام الماضية قيام جاليات مغربية بحرق اكشاك وسيارات واعمال شغب في بروكسيل، احتفالا بفوز أسود الأطلس على بلجيكا بهدفين نظيفين في دور المجموعات بكأس العالم.