كتب- أحمد علي:

تقدم النائب إسماعيل نصر الدين، ببيان عاجل، اليوم السبت، موجه لرئيس مجلس الوزراء، ووزير التعليم العالي، بشأن واقعة معهد الأورام وإصابة عدد من طاقم الأطباء والتمريض بفيروس كورونا المستجد، مطالبًا باستدعاء وزير التعليم العالي للوقوف على ملابسات الواقعة، والأسباب التي أدت إلى ذلك، خاصة وأن هذه الكارثة قد تحول المعهد لبؤرة لتفشي للفيروس.

وطالب عضو البرلمان في بيان له اليوم، بمحاسبة مدير المعهد عن الواقعة، وإقالته فورًا من منصبه ومحاسبته على هذا الجرم، خاصة وأنه كان على علم بتفاصيل إصابة أحد المرضى، وتردده أكثر من مرة على المعهد، واكتفى فقط بتعليمات حول عزل منزلي لكل من خالط هذا المريض، ما تسبب في إصابة عدد من الأطباء والتمريض، ومن ثم خرج يلقي بالمسئولية على عاتق طاقم التمريض، بحسب ما قال.

يمكنك قراءة الخبر الأصلي من خلال هذا اللينك:مصراوي