بيان مطرانية أسيوط للأقباط الكاثوليك بشأن تنظيم احتفالات أسبوع الآلام وعيد القيامة


أصدرت مطرانية أسيوط للأقباط الكاثوليك تحت رعاية الأنبا كيرلس وليم، بيانًا بخصوص احتفالات أسبوع الآلام وعيد القيامة، نظرا لتزايد أعداد المصابين وتفشى وباء كورونا. وجاءت قررات المطرانية كالآتى:

_ قداسات يوم الجمعة ختام الصوم وأحد الشعانين وخميس العهد و مراسيم الجمعة العظيمة قاصرة على الكهنة وفريق من الشمامسة لا يزيد عن العشرة في كل مرة.

_ تفتح طقوس البصخة للمؤمنين مع مراعاة المسافات المعتادة بين الواحدة والأخر وفقا لمساحة الكنيسة.

_ يقام ليلة القيامة قداسان فى كل كنيسة،وإذا لزم الأمر قداس ثالث صباح الأحد ويتم توزيع المؤمنين عليها لمنع التكدس.

_ تمنع التجمعات فى فناء الكنيسة والقاعات المغلقة.

_ تقتصر المناسبات فى خدمة الأسرار (معمودية – إكليل) وصلوات الجنازات على عدد قليل من العائلة.

_ يشترك المؤمنون من منازلهم فى بركة أسبوع الآلام بالصلاة العائلية ومتابعة الاحتفالات التى تبث من الكاتدرائية على الصفحة الرسمية للمطرانية أو التى تبثها بعض الرعايا.

التعليقات





المصدر: جريدة وطني

التعليقات متوقفه

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More