أخبار الاقباط

تجديد الحبس لقاتل قبطية بنى مزار وطفلها 15 يوما واعترافه بالقتل العمد

نادر شكرى
قررت المحامى العام لنيابات شمال المنيا تجديد الحبس لقاتل سيدة بنى مزار وطفلها 15 يوما على ذمة التحقيق ، حيث جاء القرار بعد اعتراف القاتل بجريمته بالقتل العمد .

و قال روماني جورج حلفا، محامي أسرة المجني عليها، إن المتهم اعترف بجريمته في تحقيقات النيابة، ومثّلها في مسرح الأحداث.وأضاف المحامي، أن النيابة العامة ما زالت تجري تحقيقاتها مع رجب خلف طلبة حسن، 37 عامًا، سائق توك توك، المتهم بقتل مريم موسى يعقوب، 27 عامًا، ربة منزل، ونجلها كراس أكرم صديق، 3 سنوات، باستخدام ساطور بأحد شوارع مدينة بني مزار، وأنه مثّل جريمته أمام ممثلي النيابة.

وكانت النيابة العامة اصدرت بيان منذ قليل حول ملابسات مقتل مريم موسى يعقوب وطفلها كاراس بمدنية بنى مزار باستخدام ساطور ، والقبض على المتهم الذى اعترف بالواقعة وتم حبسه .

وقالت كشفت تحقيقات «النيابة العامة» عن هوية الجاني، وصلته بزوج المجني عليها، عثرت «النيابة العامة» على حساب له بموقع التواصل الاجتماعي (Facebook) يحمل صورته، فعرضتها على الزوج وشاهد للواقعة ونجلة المجني عليها فتعرفوا عليه، وتوصلت «النيابة العامة» لصديق للمتهم عثرت في هاتفه على محادثة بينهما أفصح المتهم فيها عن اعتزامه السفر للخارج، فحصلت «النيابة العامة» على بياناته من «مصلحة الأحـوال المدنية» بوزارة الداخلية، ووضعته على قوائم الممنوعين من السفر وأمـرت بإلقاء القبض عليه، وتزامن ذلك مع ورود تحريات الشرطة مؤكدةً ارتكابه الـواقعة.

واستكمل البيان وبضبط المتهم واستجوابه أقرَّ بقتله المجني عليهما عمدًا مع سبق الإصرار والترصد على إثر خلافاتٍ بينَهُ وبينَ المجني عليها وزوجِها، إذ تتبعها يوم الواقعة وقتلها وطفلَها على إثر المشادَّة التي نشبت بينهما وانتزاعه هاتفها منها ومحاولة الطفل إغاثة والدته، وقد أدى المتهم محاكاة لكيفية ارتكابه الواقعة في مسرح الحادث، وشهدت زوجته وشقيقه باعترافه إليهما بارتكابه الواقعة.

المصدر: الأقباط متحدون

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى