جدد قاض المعارضات المختص، حبس متهم بالنصب والاحتيال على المواطنين والاستيلاء على أموالهم بزعم استثمارها وتوظيفها لهم فى مجال تجارة وتوزيع الأدوية، 15 يوما احتياطيا على ذمة التحقيقات فى القضية.

 

وقالت التحريات الأمنية التى أعدتها الأجهزة المختصة، إن المتهم قام بممارسة نشاطًا إجراميًا واسع النطاق فى مجال الاحتيال على المواطنين والاستيلاء على أموالهم بزعم توظيفها واستثمارها لهم فى مجال تجارة وتوزيع الأدوية، نظير أرباح شهرية لكل منهم، وتلقى مبالغ مالية منهم بلغ إجماليها 12 مليون، بقصد توظيفها لهم مقابل حصولهم على أرباح سنوية إلا أنه توقف عن سداد الأرباح ورفض رد أصل المبالغ المالية المستولى عليها بالمخالفة للقانون.

 

وأضافت التحريات، أن المتهم زعم استثمار الأموال فى مجال تجارة وتوزيع الأدوية، نظير أرباح شهرية لكل منهم، مُتفق عليها فيما بينهم والتزامهم مع بعضهم فى سداد الأرباح لفترات زمنية مختلفة إلا أنه امتنع عن سداد الأرباح أو رد أصل المبالغ للشاكين والاستيلاء على تلك الأموال بالمُخالفة للقانون.

 

وضبطت مباحث الأموال العامة بوزارة الداخلية، فى إطار استمرار جهود مكافحة الجريمة بشتى صورها ولاسيما جرائم النصب وتوظيف الأموال وملاحقة وضبط القائمين عليها فقد تمكنت أجهزة وزارة الداخلية عقب تقنين الإجراءات من ضبط المتهمين بممارسة نشاطًا إجراميًا واسع النطاق فى مجال الاحتيال على المواطنين والاستيلاء على أموالهم بزعم توظيفها واستثمارها لهم، بلغت نحو 12 مليون جنيه بغرض استثمارها فى مجال تجارة توظيفها واستثمارها لهم فى مجال تجارة وتوزيع الأدوية، نظير أرباح شهرية لكل منهم، إلا أنه لم يلتزم فى السداد.

 

عقب تقنين الإجراءات تمكنت المباحث من ضبط المتهم، وبسؤاله قرر بمضمون ما تقدم، وأضاف بخسارته للمبالغ المالية الخاصة بالمبلغين فى أعمال التجارة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية، وإحالته للنيابة العامة للتحقيق وضبط نجله.

 

 

مصدر الخبر: اليوم السابع – أخبار عاجلة