حفل تخريج كوادر معهد “كينونيا” للكتاب المقدس بالمقر البابوي (صور) – وطنى


استضاف المقر البابوي بالقاهرة، حفل تخريج أولى دفعات معهد “كينونيا” لدراسة الكتاب المقدس التابع لقطاع كنائس حدائق القبة وتوابعها، بحضور قداسة البابا تواضروس الثاني الذي كرم الخريجين في نهاية الحفل.

وقدم نيافة الأنبا ميخائيل الأسقف العام للقطاع الشكر قداسة البابا على اهتمامه تشجيعه للمعهد، وذلك في كلمته التي ألقاها متحدثًا فيها عن أهمية الكتاب المقدس، كما عرض لمسيرة المعهد الدراسية منذ افتتاحه في نوفمبر ٢٠١٩ وحتى الآن.

كما عرض القس موسى نبيل المشرف على المعهد لفكرة تأسيس المعهد ورؤيته ورسالته.

فيما قدم بعض من الخريجين خبراتهم التي اكتسبوها والفوائد التي طالتهم من دراستهم في المعهد، سواء في حياتهم الشخصية أو في خدمتهم. ومن جهتها قدمت إحدى الخريجات عرضًا لبحث أعدته عن خدمة السيد المسيح في الجليل.

واختتم الحفل بكلمة لقداسة البابا أعرب فيها عن سعادته بمحتوى المواد الدراسية في المعهد ومستوى الدارسين، مشيدًا بما قدمه الحاضرون من موضوعات وأفكار، داعيًا إلى أن كل إنسان مسيحي يجب أن يكون كتابًا مقدسًا مقروءًا من جميع الناس وإنجيلًا معاشًا، ثم تحدث عن سمات الخادم المتفاعل إنجيليًّا وهي أنه:
١- ينطلق من الإنجيل.
٢-يعيش بالإنجيل.
٣- يعلم بالإنجيل.
واُفتتِح معهد “كينونيا” للشبيبة يوم ١٣ نوفمبر عام ٢٠١٩ وتخصص في دراسات علوم الكتاب المقدس ويدرس به أبناء الكنيسة، بدءًا من الصف الأول الإعدادي ولمدة خمس سنوات. على أن يستكمل الطالب دراساته بعدها، في فصول إعداد الخدام في المرحلة الجامعية.

أما الدفعة التي تم تخريجها أس، هي كوادر الخدام الذين سيتولون التدريس بالمعهد خلال المرحلة المقبلة.
وفي ختام الحفل قدم نيافة الأنبا ميخائيل درع المعهد لقداسة البابا، بينما منح قداسته شهادات التخرج للخريجين والتقط معهم صورًا تذكارية.

التعليقات





المصدر: جريدة وطني

التعليقات متوقفه

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More