كتب – محرر الاقباط متحدون
استنكر المفكر والطبيب خالد منتصر،قيام جاليات مغربية باعمال شغب في اوروبا رفضا لفوز فرنسا على منتخبهم في مباراة نصف نهائي كأس العالم بقطر 2022.

وكتب منتصر عبر صفحته الرسمية  على فيسبوك :” هل كانوا يريدون أن يترك حارس مرمى فرنسا مرماه خالياً ليحرزوا أهدافهم؟ هل كانوا يريدون من لاعبي فرنسا أن يأتي كل منهم بسرير وينام ع النجيلة؟ !!!!.

مضيفا :” كانوا عايزين ايه بالضبط وايه اللي يرضيهم ؟؟! اللعيبه المغاربه نفسهم ومعاهم الركراكي تصرفوا بمنتهى الرقي في الملعب مع لاعبي فرنسا المنافسين ، ف ليه تخربوا وتدمروا وتحرقوا بلد منحتكم الجنسية والتعليم والتأمين الصحي والأمان أيضاً ؟؟!.

ونجح المنتخب الفرنسي ان ينهي حلم نظيره المغربي بالتأهل  لنهائي كأس العالم ٢٠٢٢، حيث تغلب عليه بهدفين مقابل لا شيء .

وبعد المباراة اندلعت أعمال شغب في جادة الشانزليزيه الفرنسية ، وانتشرت عناصر الشرطة من أجل حماية هذه المنطقة، كما ذكرت فضائية فرانس ٢٤ .

مشجعين يريدون تكسير المحلات الموجودة في المنطقة، والشرطة تحاصر المحلات من اجل تأمينها .

والمتهم في اعمال الشغب مهاجرين مغاربة، حيث شهدت الايام الماضية قيام جاليات مغربية بحرق اكشاك وسيارات واعمال شغب في بروكسيل، احتفالا بفوز أسود الأطلس على بلجيكا بهدفين نظيفين في دور المجموعات بكأس العالم.