كتب – محرر الاقباط متحدون 
علق المفكر والطبيب خالد منتصر، على مزاعم التيار السلفي وجماعة الإخوان الارهابية، بان  نجم منتخب التانجو ليونيل ميسي يهودي، كونه كان زار حائط المبكي وارتدى “قلنسوة” بهودية على رأسه، وانتشرت هذه المزاعم مجددا بعد تتويج منتخب الأرجنتين بكأس العالم .
 
وكتب منتصر عبر حسابه الرسمي على تويتر :” ميسي لا هو يهودي اسرائيلي عشان لبس طاقيه ولا هو عربي مسلم عشان لبس عبايه !!!! انت اللي عايز تحط كل بني آدم في برواز بالعافيه.
 
تجدر الاشارة الى ان ميسي مسيحي كاثوليكي وليس يهوديا كما يزعم هؤلاء المتشددين، والذين يرفضون حرية الاعتقاد ويواصلون تكفير الاخرين والتحريض ضدهم .