ختام مهرجان مسرح الأنبا رويس الأول للمونودراما – وطنى

6 Min Read


شهد مسرح الأنبا رويس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، حفل ختام فاعليات المهرجان الأول للمونودراما، والذي يحمل في دورته الأولى اسم الفنان الراحل جورج سيدهم ، بحضور العديد من نجوم الإعلام والفن والمسرح والديكور وكتاب السيناريو ومؤلفو الأعمال الموسيقية

فى بداية الاحتفال، قدم الإعلامي إسحاق يونان الحفل، مرحبا بالحضور ومعربا عن سعادته بحضور مهرجان يحمل اسم الفنان الراحل جورج سيدهم

وقال، إن العظماء لا يرحلون بل يبقوا في عقول وقلوب كل محبيهم، فالممثل إنسان محظوظ، لأنه يبقى في عقول من شاهده ولا يغيب ابداً ولا يرحل

وألقى نيافة الأنبا إكليمندس الأسقف العام لكنائس قطاع ألماظة والهجانة وشرق مدينة نصر وبربارة كلمة نيابة عن قداسة البابا تواضروس الثاني بابا قال فيها :”نرحب أولا بكل الضيوف و الممثلين والمشاركين والمخرجين ونشكر الجميع على تعب محبتهم وعلى كل المجهود المبذول ، و نقدم تحية خاصة لروح الفنان جورج سيدهم وهذا أبسط شيء يمكن أن نقدمه له نظير ما قدمه لنا من ابتسامة دخلت كل بيت ، وكل بهجة وسعادة قدمها لنا وصلت إلينا عبر شاشة السينما أو التلفزيون على مدار سنوات طويلة
أضاف، أننا نؤمن بأهمية الفن الراقي وفي تعليم الناس ، ونتمنى التوفيق لكل من قدم تعب و خدمة .

وفي كلمة لمؤسسة المهرجان ميرفت صليب والتي غابت عن الاحتفال لظروف صحية، وألقاها نيابة عنها الفنان إيفان أديب حيث قال، إن سبب نجاح المهرجان الأول للمونودراما هو أن القائمين عليه يقدرون الفن، سواء كانوا من المشاركين أو من لجنة التحكيم ،وأرى أن المهرجان هو بمثابة منصة لانطلاق نجوم المستقبل، لافتا إلى دور الكنيسة والتي تبنت إخراج هذه المواهب وتقديم فن يمثل دعوة تنويرية مع كبار صناع المحتوى، ولقد شاهدنا 19 عملا تم عرضه ، موضوعاتهم متنوعة ، وتم تصفية الأعمال المقدمة لتصل إلى ستة أعمال

وخلال الاحتفال الذي أقيم على مسرح الأنبا رويس قال رئيس المهرجان المخرج روماني خيري، إنني أشهد أن لجنة تحكيم المهرجان كبيرة في قيمتها، حيث ضمت كل من النجم نضال الشافعي، والمخرج محمد حمدي ، المخرجة منار زين ، والدكتور الفنان إيفان أديب و الموسيقار جورج قلته ، مضيفا أن المهرجان يسير بكل الحب والتفاني وبذل الجهد من الجميع، وتم تقديم أعمال رائعة تصل إلى حد الاحترافية ، وكل من قدم عرضا هو فائز
أضاف، مبروك الدورة الأولى للمهرجان ولا أنسى الدكتورة ليندا التي سمحت لنا أن نطلق إسم النجم جورج سيدهم على المهرجان ، واتمنى ان أكون قد أديت دوري على أكمل وجه وأتمنى ان يكون هذا المهرجان عالمياً

هذا ووجه ميشيل جرجس مدير المهرجان التحية لكل القائمين على المهرجان حتى خرج بهذه الصورة المشرفة، من إدراة مسرح الأنبا رويس وطاقم العمل كله، والشباب المشارك، وتشجيع الحضور لهذا العمل، الذي يعد باكورة مهرجان المونودراما


وقال المخرج مرقص عادل ، إن المهرجان الأول للمونودراما ولد كبير، بعد أن رأينا طاقات الشباب الذين اختاروا الجانب الصعب والعمل والأداء والتدريب، وحكى أنه يتلقى رسائل بالآلاف يوميا من شباب تريد أن تمثل ، لكن دون تدريب أو تعب،
وشبه المخرج مرقص عادل المهرجان الأول للمونودراما بالـ”فاترينة “التي تحوي مواهب وممثلين من عيار ثقيل، ويشاهدهم العديد من كبار النجوم والمخرجين ، ويعتبر كبداية طريق لهم

أما رئيس لجنة التحكيم الفنان نضال الشافعي فقال، أريد أن أعبر عن مدى سعادتي بمشاركتي بالمهرجان كقبطي ، وكمسلم، وانا فخور بهذا الواقع الذي نعيشه والذي لا يوجد شبيه له في منطقتنا، وانا لا أجمل الكلام ولكن ان إدارة المهرجان بالكاتدرائية تختار المسلم نضال الشافعي والمخرج المسلم ايضاً محمد حمدي فهذه في حد ذاتها رسالة تدعو إلى الفخر، وانا فخور اني مصري .

أضاف، كم انا سعيد أيضآ ً أني رأيت طاقات ممثلين شباب المسرح الكنسي، وأهنيء كل الشباب الذين وقفوا على خشبة المسرح ،واقول لهم كلكم فائزون،فكل من اسقط نقطة عرق على خشبة المسرح فهو فائز

وخلال الاحتفال بختام مهرجان مسرح الأنبا رويس للمونودراما بالكاتدرائية ، تم إعلان تكريم الفنان لطفي لبيب نظرا لما قدمه للفن طوال سنوات مضت، وتسلم درع التكريم عنه الفنان عاصم سامي، والذي أكد على استحقاق الفنان لطفي لبيب لهذا التكريم عن جدارة فهو فنان محبوب من الجميع، كما تم تسليم درع التكريم إلى أعضاء لجنة التحكيم ، الفنان نضال الشافعي، المخرج محمد حمدي، الموسيقار جورج قلته، الفنان الدكتور إيفان أديب، والمخرجة الدكتورة منار زين.

هذا وأعلنت لجنة التحكيم الفائزين في المسابقة وهم

إعلان جوائز لجنة التحكيم
في أفضل أداء والفائز بها، كل من، هاني عياد، كاترين أسامة، أسامة سمير
أما المراكز الأولى فحصل عليها كل من، مينا ابراهيم ، مريم عادل،والمركزالأول مينا سمير

التعليقات





المصدر: جريدة وطني

Share this Article